80 % من العاملات المنزليّات لا ينتفعن بتأمين صحي
tunigate post cover
تونس

80 % من العاملات المنزليّات لا ينتفعن بتأمين صحي

2020-11-26 17:18

لا تحظى 80 % من المعينات المنزليات بتأمين على المرض وفق دراسة ميدانية علمية كشف عنها الاتحاد الوطني للمرأة التونسية الخميس 26 نوفمبر، تحت عنوان “تأثير التعلم مدى الحياة على العاملات المنزليات”.

الدراسة الّتي شملت 100 عاملة منزلية بمقابل ودون مقابل (ربات بيوت)، يتوزعن بين 50 عاملة منزلية و50 ربة منزل ويقطنّ بإقليم تونس الكبرى، كشفت أن العاملات المنزليات وربّات البيوت يعشن أوضاعًا ماديةً ونفسيةً صعبةً لشعورهنّ بعدم الاستقرار لأن المجتمع يتعامل معهنّ كفئة غير مؤهلة.

وأشارت معدة الدراسة آمنة الحمروني في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء إلى أن 42 % من العاملات المنزليات بمقابل ينحدرن من إقليمي الشمال الغربي والوسط الغربي.

وأضافت أنّ 46 % من العيّنة المستجوبة حُرمن من الدّراسة بسبب آبائهنّ في حين حرمت 20 % بسبب الفقر وغياب مدرسة قريبة من محل السكنى و16 % غادرن مقاعد الدراسة باختيارهن و10 % أكدن أنهن منحن هذا الحق للذكور من عائلتهنّ و8 % بسبب الإخفاق المدرسي.

34 % من المستجوبات صرّحن بأنهنّ يجدن مشاكل مع صاحب العمل، إذ لم تتحصل 30 % منهنّ على أجورهن وتعرضت 28 % منهن إلى العنف اللفظي و16 % إلى العنف الجسدي و14 % إلى التحرّش.

وتهدف الدراسة حسب المشرفة عليها إلى دعم قطاع العاملات المنزليّات بمقابل مادي أو دون مقابل من طرف أصحاب القرار من أجل تعزيز ظروف عملهنّ وإرساء الوعي بحقوقهنّ في التمتع بالتغطية الاجتماعية وجراية تقاعد.

الاتحاد الوطني للمرأة التونسية#
التأمين الصحّي#
بوابة تونس#
حقوق#
دراسة#
عاملات منزليات#

عناوين أخرى