رياضة

8 أهداف في مواجهة “مجنونة” بين تشلسي ومانشستر سيتي

تقدم مانشستر سيتي بفارق نقطة واحدة في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد تعادله المثير 4-4 مع تشلسي، حيث سجل إرلينغ هالاند هدفين، بينما استطاع كول بالمر لاعب سيتي السابق إدراك التعادل لأصحاب الأرض من ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع.
ورغم التعادل، بقي سيتي، حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة، متربعا في القمة برصيد 28 نقطة، بفارق نقطة وحيدة أمام أقرب ملاحقيه ليفربول في المركز الثاني وأرسنال الثالث.
في المقابل، ارتفع رصيد تشلسي الذي عانى عديد العثرات خلال الموسم الحالي، إلى 16 نقطة في المركز العاشر.
وسجل سيتي الهدف الأول عندما شد المدافع الإسباني مارك كوكوريا قميص هالاند ليتم اللجوء إلى حكم الفيديو المساعد الذي احتسب ركلة جزاء نفذها اللاعب النرويجي بهدوء في الدقيقة 24.
وبعد 5 دقائق، سجل المدافع البرازيلي تياغو سيلفا (39 عاما) لتشلسي بضربة رأس في الشباك.
وسجل رحيم سترلينغ مهاجم سيتي السابق هدفا بعد تعثر يوسكو غفارديول في الدفاع ليسمح لرييس جيمس بإرسال تمريرة عرضية سجل منها سترلينغ في الدقيقة 37.
لكن تقدم تشلسي استمر أقل من 10 دقائق قبل أن يرتقي المدافع مانويل أكانجي عاليا، ليسجل هدف التعادل لسيتي في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول.
وأحرز هالاند هدفه الثاني بعد دقيقة واحدة من بداية الشوط الثاني ليعزز رصيده في صدارة هدافي البريميرليغ بـ13 هدفا متقدما بـ3 أهداف عن أقرب ملاحقيه. لكن في الدقيقة 67 من الشوط الثاني المثير، أدرك أصحاب الأرض التعادل عن طريق نيكولاس جاكسون.
وبدا أن هدف رودري في الدقيقة 86 هو الذي سيمنح الفوز لحامل اللقب، لكن تم احتساب ركلة جزاء لتشلسي في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع سددها بالمر في الشباك بنجاح، ليختتم السيناريو المجنون بالتعادل 4-4.