وقفة احتجاجية في شارع بورقيبة تنديدا بـ"انقلاب" الرئيس على الشرعية الدستورية
tunigate post cover
تونس

وقفة احتجاجية في شارع بورقيبة تنديدا بـ"انقلاب" الرئيس على الشرعية الدستورية

2021-09-18 13:45

شارك مئات التونسيين السبت 18 سبتمبر/أيلول، في وقفة احتجاجية حاشدة أمام المسرح البلدي بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، رفضا “لانقلاب” رئيس الجمهورية قيس سعيّد على الشرعية الدستورية، وللمطالبة بالعودة إلى المسار الديمقراطي.
وشهدت الوقفة حضور شخصيات وناشطين سياسيين نددوا بالقرارات التي أقرها سعيد منذ 25 جويلية/يوليو الماضي، التي شملت تجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن أعضائه إلى جانب فرض الإقامة الجبرية ومنع السفر بحق العشرات.
كما عبّر المحتجون عن رفضهم تعديل الدستور والاعتداء على الحريات، مطالبين باستئناف عمل البرلمان وعودة الشرعية.
وفي تصريح خاص لبوابة تونس، وصف الناشط السياسي والخبير الدستوري جوهر بن مبارك خلال مشاركته بالوقفة الإجراءات التي اتخذها سعيّد منذ 25 جولية الماضي بالانقلاب والخروج عن الدستور، مشددا على أنه من غير الممكن تعديل الدستور، كما يسعى رئيس الجمهورية من خارج المنظومة الدستورية.
من جانبه أكد النائب السابق بالمجلس التأسيسي عبد الرؤوف العيادي في حديث لبوابة تونس، أن المسار الانقلابي الذي يقوده الرئيس سعيّد يواجه أزمة في ظل عجزه عن تشكيل حكومة.
أما النائب المجمد عياض اللومي فقد دعا خلال حضوره بالوقفة الاحتجاجية إلى المحافظة على مكاسب الثورة، مبيّنا أنه لا يمكن لقيس سعيّد أن يقود المرحلة القادمة بشكل منفرد.

المسار الديمقراطي#
تنديد بالانقلاب#
شارع بورقيبة#
مطالبة بعودة الشرعية#
وقفة احتجاجية#

عناوين أخرى