عالم

1700 معتقل في احتجاجات الجامعات الأمريكية 

تواصل الشرطة الأمريكية قمع الحراك الطلابي في جامعات الولايات المتحدة، حيث ارتفع عدد الطلبة المعتقلين إلى 1700، وفق صحيفة وشنطن بوست.


واعتقل العشرات إثر مظاهرة طلابية جابت شوارع نيويورك وصولا إلى جامعة كولومبيا احتجاجا على فض اعتصامهم داخل الحرم الجامعي بالقوة.


ورفع الآلاف لافتات ورددوا شعارات تندد بالعدوان على غزة وبدور الولايات المتحدة فيه، فضلا عن التنديد بقمع احتجاجهم السلمي على الجرائم الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.


وأكّد الطلبة أن قمع الحراك وفضّ الاعتصام لن يثنيهم عن مواصلة الاحتجاج.

ويتمسك الطلبة في الجامعات الأمريكية بمطالبهم المتمثلة أساسا في إيقاف التعاون الأكاديمي مع مؤسسات تنتمي إلى الاحتلال، وسحب الاستثمارات الأمريكية من إسرائيل، واعتبارها مشاركة في العدوان.


وانتشرت الاحتجاجات في الجامعات الأمريكية منذ حوالي 3 أسابيع، دعما للفلسطينيين ورفضا لاستمرار العدوان، محدثة رجة في المجتمع الأمريكي والرأي العام العالمي، لاسيما في الولايات المتحدة. 

وأضحى الموقف الطلابي في جامعات أمريكا حراكا عالميا امتد إلى جامعات في فرنسا وأستراليا واليابان ودول عربية.