عرب

14532 شهيدا و35 ألف مصاب في غزة

أعلن المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة عن ارتفاع حصيلة ضحايا العدوان إلى 14532، بينهم نحو 6000 طفل، فضلا عن 7000  مفقود تحت الأنقاض أغلبهم من النساء والأطفال، إضافة إلى أكثر من 35 ألف مصاب.

وقال المكتب الحكومي الأربعاء 22 نوفمبر، إن القطاع الصحي دفع أرواح 205 شهداء من أطباء وممرّضين، إضافة إلى استشهاد 25 من طواقم الدفاع المدني و64 صحفيا.

كما تسبب قصف الاحتلال في خروج 26 مستشفى و55 مركزا صحيا عن الخدمة، وهو ما دفع المكتب الحكومي في غزة إلى المطالبة بتزويد جميع مستشفيات القطاع بالمستلزمات الطبية اللازمة لإعادة تشغيلها.

وبخصوص تأثيرات العدوان في البنية التحتية في القطاع، قال المكتب الحكومي إن  أكثر من 60% من مباني غزة تضررت بسبب القصف.

في الجهة المقابلة، أعلن الجيش الإسرائيلي مقتل أحد جنوده في غزة ما يرفع عدد قتلاه إلى 72 منذ بدء العملية البرية في القطاع.

ومن المنتظر أن تتوقف العمليات العسكرية في القطاع خلال الساعات القادمة تنفيذا للهدنة المعلنة اليوم والتي ستستمر أربعة أيام مبدئيا.

ومن بنود الهدنة، إفراج حماس عن 50 أسير من النساء والأطفال ما دون 19 عاما، مقابل تحرير 150 أسيرا فلسطينيا من السجون الإسرائيلية، (من الأطفال والنساء).