ياسر العظمة... "مرايا" السوريين وكل العرب
tunigate post cover
ثقافة

ياسر العظمة... "مرايا" السوريين وكل العرب

أبرز محطات ياسر العظمة الفنية اقترنت بسلسلته الشهيرة "مرايا" التي استمرت قرابة خمسة وثلاثين عاما
2022-05-16 15:31

تحتفي سوريا اليوم 16 ماي/ أيار بالذكرى الثمانين لميلاد أحد أقطابها التمثيلية الفنان ياسر محمد العظمة الشهير بياسر العظمة، وهو مؤلف وممثل ومنتج ومخرج اختص في اللون الكوميدي الناقد، وهو أحد مؤسّسي فن الإضحاك في سوريا.
والعظمة الذي ولد في مثل هذا اليوم من العام 1942 بالعاصمة السورية دمشق، وهو ينحدر من عائلة العظمة الدمشقية العريقة، التحق بكلية الآداب بجامعة دمشق وتخرّج منها. وفي العام 1968 انضم إلى نقابة الفنانين السوريين.

بين المسرح والتلفزيون
كانت بداية العظمة الفنية في ستينيات القرن الماضي انطلاقا من المسرح،  فشارك في مسرحية “شيخ المنافقين” المأخوذة من مسرحية الشاعر والممثل الإنجليزي بن جونسون في العام 1963.
بينما كانت المحطة الأبرز له خلال فترة الثمانينيات، تحديدا في العام 1982، حين قام بتأليف سلسلته الشهيرة “مرايا” التي تُعتبر حجر أساس في الدراما السورية، وقد استمرت قرابة خمسة وثلاثين عاما.
ودرس العظمة في كلية الآداب في جامعة دمشق، والتحق بنقابة الفنانين السوريين في أواخر الستينيات من القرن الماضي، شارك في عشرات الأعمال ما بين ممثل ومؤلف، وكانت له تجارب في مجالي اﻹنتاج واﻹخراج. من أهم أعماله أيضا في المجال المسرحي مسرحيتا “غُربة” و”ضيعة تشرين” مع الفنانين نهاد قلعي ودريد لحام.

محطات فارقة في حياته الشخصية
في العام 1967 تعرّف ياسر العظمة على زوجته صباح خطاب في مسرحية “غربة” ليتزوّجها بعد عام ويرزقا بولدين، هما أنور ويزن.
وصباح خطاب هي شقيقة النجمة السورية الشهيرة فاديا خطاب والنجمة أميرة خطاب، عملت في مجال التمثيل في بداية حياتها، إلاّ أنها اعتزلت الفن متفرّغة لعائلتها، كما عملت كمتطوّعة في تحفيظ القرآن، ويُعرف عن صباح أنها ذات ثقافة عالية.
في 28 مايو/ أيار 2021 أعلن ياسر على تويتر حصوله على الجنسية الإماراتية، وكتب: “شرفتني دولة الإمارات العربية المتحدة بمنحي الجنسية الإماراتية”.
وغادر العظمة سوريا مع عائلته عند اندلاع الحرب متنقلا بين مصر والإمارات، مبتعدا عن الأضواء، فتوقّف عن إنتاج مسلسله الكوميدي الشهير بعد موسم “مرايا 2013″، الذي صوّره في الجزائر عام 2012، والذي لم يحقّق متابعة تُذكر نتيجة الظروف التي كانت تعيشها البلاد حينها.
وأثار غياب مسلسل “مرايا” طيلة التسع سنوات الماضية فراغا لدى المُشاهد العربي، كون هذه السلسلة الشهيرة تتمتّع بشعبية جماهيرية كبيرة ونالت استحسان الجماهير على مدار أجزائها العديدة التي وصلت إلى 18 جزءا.

مكتشف النجوم
ما تزال أجزاء “مرايا” القديمة وبعض من الحديثة منها تُعرض على جميع المحطات العربية منذ الثمانينات وحتى اليوم، كون السلسلة تتمتّع بحضور قويّ ومميّز يترقّبه المشاهد العربي في كل مكان، وذلك نتيجة تنوّع القصص والحكايات في مختلف الحلقات والأجزاء، إضافة إلى تميّزها من حيث الطرح الناقد بسخرية.
وشارك في بطولة مسلسل “مرايا” بأجزائه الكثيرة عدد كبير من نجوم الدراما السورية على غرار سامية الجزائري وسلمى المصري وصباح الجزائري وفاديا خطاب ونادين وسوزان نجم الدين وفارس الحلو ومرح جبر وسليم كلاس ومها المصري ووفاء موصللي وصباح بركات ورضوان عقيلي وعبد المنعم عمايري.
كما ساهم المسلسل في اكتشاف العديد من المواهب سواء في الإخراج أو التأليف أو التمثيل. ففي الإخراج تمّ اكتشاف الفنان الراحل حاتم علي وسيف الدين سبيعي والليث حجو والمثنى صبح وزهير قنوع. أما في كتابة السيناريو فيعود الفضل إلى “مرايا” في اكتشاف كل من نور الدين الهاشمي ومازن طه ودلع ممدوح الرحبي.
وفي التمثيل قدّم العمل العديد من الأسماء اللامعة حاليا في أولى تجاربهم الدرامية مثل: عابد فهد وكاريس بشار وعبير شمس الدين وباسل خياط وقصي خولي وصفاء سلطان وصفاء رقماني وسلافة معمار ودينا هارون وليليا الأطرش ومانيا نبواني ومحمد قنوع والليث المفتي وسوسن أرشيد.
وفي العام الماضي، تحديدا في الموسم الرمضاني 2021، عاد العظمة إلى الظهور التلفزيوني عبر سلسلة “السنونو” التي لم تلق القبول الحسن لدى جمهور التلفزيون، فهل بدأ وهج “كوميديان” سوريا الأول في الأفول، أم سيستعيد العظمة عظمته مجدّدا وسط أنباء تُشير إلى أنه سيعود في الموسم الرمضاني القادم إلى سلسلته الأشهر والأطول “مرايا”. لننتظر.

ثقافة#
دراما#
سوريا#
ياسر_العظمة#

عناوين أخرى