ونيّس: زيارة دبيبة فرصة لتجاوز الأزمة التي تسببت فيها السلطات التونسيّة
tunigate post cover
تونس

ونيّس: زيارة دبيبة فرصة لتجاوز الأزمة التي تسببت فيها السلطات التونسيّة

2021-09-09 13:37

حمّل الدبلوماسي السابق ووزير الشؤون الخارجية التونسي الأسبق أحمد ونيس في تصريح لبوابة تونس الخميس 9 سبتمبر/أيلول، السلطات التونسية مسؤولية اندلاع الأزمة الأخيرة بين تونس وليبيا وخسارة تونس عشرات الملايين من الدنانير، بسبب تواصل غلق الحدود بين البلدين، مشدداً على ضرورة استغلال زيارة رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد دبيبة، تونس من أجل تجاوز الأزمة بين البلديْن.

واعتبر ونيس أنّ السلطات التونسية لم تُحسن التصرّف تجاه الحكومة الليبية، وجعلتها في موضع اتهام وإخراجها في صورة وكأنها غير قادرة على التحكم في الأراضي الليبية، إثر تسريب السلطات التونسية خبر وجود تهديدات على أمن تونس، وأمن رئيس الجمهورية قيس سعيّد متأتية من القاعدة الحربية الليبية . 

كما اعتبر أنّ رئيس حكومة الوحدة الليبية عبد الحميد دبيبة كان مضطراً للرد على تلك الاتهامات، حين صرّح بأنه “لن نقبل باتهامنا بالإرهاب.. أنتم من جلب لنا الإرهابيين وحاسبوا أنفسكم قبل الاتهام. نحن شعب حرّ، ولا يمكن أن نقبل اتهامنا بالإرهاب.. الإرهاب جاءنا من الخارج وخصوصا من بعض الدول الجارة”.

وبيّن الدبلوماسي التونسي السابق، أنّ تواصل غلق الحدود بين البلدين تسبّب في خسارة من الجانبين، وكلّفت تونس خسارة عشرات الملايين من الدنانير بسبب توقّف تصدير عديد البضائع عبر الشاحنات إلى ليبيا.

وعبّر عن ترحابه بمبادرة رئيس الحكومة الليبية عبد الحبيب دبيبة، المتمثلة في زيارة تونس، ما سيسهل من تجاوز الأزمة بين الجارتيْن .

تونس#
عبد الحميد الدبيبة#
قيس سعيد#
ليبيا#

عناوين أخرى