video cover
سياسة

وفد من المحكمة الجنائية الدولية يصل إلى السودان لبحث محاكمة عمر البشير

2020-10-17 20:51

أعلنت الحكومة السودانية أن وفدًا من المحكمة الجنائية الدولية، وصل السبت 17 أكتوبر إلى الخرطوم، لبحث محاكمة الرئيس المخلوع عمر البشير ومسؤولين سودانيين سابقين، بتهم ارتكاب جرائم حرب وإبادة في إقليم دافور غربي السودان.
وبحسب البيان الرسمي الذي أصدرته الخرطوم، ينتظر أن تستمر زيارة الوفد الذي ترأسه المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا 3 أيامٍ، و”سيبحث سبل التعاون مع السلطات السودانية في ما يتعلق بالمطلوبين”، بحسب ما ذكره نص البيان.
وتعد هذه أول زيارة لممثلين عن المحكمة الدولية للسودان منذ الإطاحة بالبشير العام الماضي، والصادرة بشأنه مذكرة إيقاف دولية منذ العام 2008.
برنامج لقاءات وفد المحكمة الجنائية يتضمن اجتماعًا مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ووزيري الخارجية والعدل والنائب العام، على أن يختتم أعماله بمؤتمر صحفي.
ومن المنتظر بحسب متابعين للشأن السوداني، أن تتركز اللقاءات بين وفد المحكمة الدولية والجانب السوداني، حول تسليم البشير ومسؤولين سابقين في نظامه هما أحمد هارون وعبد الرحيم محمد حسين، والمطلوبين بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في دارفور لمحاكمتهم في لاهاي.
يشار إلى أن عمر البشير المسجون منذ الإطاحة به في أعقاب ثورة شعبية حاشدة العام الماضي، ملاحق من طرف المحكمة الجنائية الدولية بتهم تدبير وقيادة إبادةٍ جماعيةٍ خلال حملته لسحق تمرد في دارفور.
وفي ذات السياق عبر محامي البشير عن تنديده بالاتهامات التي توجهها المحكمة الجنائية الدولية للرئيس السابق، مشيرا إلى أن “دوافعها سياسية”.
وكانت الحكومة السودانية قد أعلنت في فيفري الماضي، موافقتها على مثول المطلوبين أمام المحكمة الدولية.

السودان#
المحكمة الجنائية الدولية#
بوابة تونس#
عمر البشير#

عناوين أخرى