ثقافة

وفاة الفنان الشعبي بلقاسم بوقنة

اُشتهر بأعماله ذات النزعة الشعبية والصحراوية المستمدة من تراث الجنوب التونسي الموسيقي.. بلقاسم بوقنة يترجل 

أعلنت النقابة التونسية للمهن الموسيقية والمهن المجاورة، مساء الأحد، وفاة الفنان الشعبي بلقاسم بوقنة بعد معاناة مع المرض.
وتعرّض الفنان التونسي الراحل لأزمة صحية حادة تسبّبت في دخوله قسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي بولاية قبلي، قبل وفاته.
واشتهر بوقنة بلونه الموسيقي ذات ابنزعة التراثية والإيقاع الصحراوي، حيث أصدر على مدار مسيرته الفنية 11 ألبوما، واشتهر بعدة أعمال أبرزها الغربة، عندي 7 سنين تعدوا، وراس عيوني ويا الوالدة.
وخلال مسيرته تعامل الراحل مع عدد من الشعراء التونسيين أبرزهم محمد الطويل وأحمد البرغوثي.
كما أدّى عدد من الفنانين التونسيين من بينهم أمينة فاخت بعض أشهر أغانيه.
وينحدر الفقيد من منطقة دوز بولاية قبلي. وعمل في التعليم الابتدائي عدة سنوات في بداية مسيرته.