طقس

وجهة غير متوقعة لبطل العالم سنة 2014 بعد اعتزاله


فاجأ النجم الألماني السابق وبطل العالم مع المانشافت سنة 2014 أندريه شورليه، متابعيه بنشاط غير متوقّع بعد اعتزاله اللعب في عمر 29 عامًا.
شورليه صاحب تمريرة الهدف الحاسم في نهائي مونديال البرازيل، ظهر بجسد نصف عارٍ وهو في منطقة جليدية في جمهورية تشيكيا في درجة حرارة مئوية -19، وسرعة رياح تصل إلى 100 كلم/س، وعلى ارتفاع 1603 أمتار عن سطح البحر.

واختار اللاعب السابق لفرق تشيلسي، بوروسيا دورتموند، فولفسبورع وفولهام، طريقًا وعرة ووجهة غير معتادة للاعبين بعد الاعتزال، حيث يخوض مغامرة تسلّق الجبال المتجمّدة في طقس قاس جدا، رفقة عدد من أصدقائه.

ونشر شورليه صورا على إنستغرام وقال: “كنت أعرف كيف أتعامل مع فترة التقاعد، ولم أجد طريقة أفضل من القيام بتحدّيات مستحيلة”.

وأضاف: “التحدّيات في متناول عدد قليل جدّا، فالمشي محمّلا بأثقال، على سهول من الجليد والثلج بجسد شبه عاري أصعب شيء قمت به عقليّا وجسديّا”.