عرب

وثيقة الحل الشامل في ليبيا: منح الثقة للحكومة في غضون 18 شهراً

استأنف الفرقاء اللببيون (75) المشاركون  في الملتقى السياسي الليبي “ليبيا أولا” صباح الثلاثاء 10 نوفمبر في تونس أعمالهم وعلى طاولتهم  مسودة خارطة طريق سياسية تحت مسمى “وثيقة البرنامج السياسي الوطني للمرحلة التمهيدية للحل الشامل”  تحصلت بوابة تونس على نسخة منها، تضم7 مواد سياسية.

وتضمنت مسودة وثيقة البرنامج السياسي الوطني للمرحلة التمهيدية للحل الشامل في بنودها السبعة  12 نقطة تتعلق بالمبادئ العامة للبرنامج السياسي الوطني تنص على ضرورة تمكين جميع اللبيبين من حقوق ومسؤوليات المواطنة الكاملة ومنها حقهم في العيش الكريم والاستقرار والأمن والعدالة  والحافظ على سيادة الدولة ومدنيتها ووحدتها وسلامة أراضيها. 

منح الثقة للحكومة في غضون 18 شهراً وانتهاء المرحلة بانتخابات رئاسية وبرلمانية  

ودعت الوثيقة إلى ضرورة قبول الجميع مبدأ التداول السلمي على السلطة والالتزام بقواعد النزاهة والشفافية في الانتخابات، “على ألا تتجاوز (مرحلة نقل السلطة) في أي حال من الأحوال الثمانية عشرة شهراً وتنتهي هذه المرحلة بانتخابات رئاسية وبرلمانية وفقاً للقاعدة الدستورية والآجال المتفق عليها”.

تفعيل قانون العفو العام والانطلاق في مسار المصالحة الوطنية الشاملة

 كما تضمنت المسودة، أولويات السلطة التنفيذية خلال المرحلة التمهيدية وأبرز مهامها: أنه بمجرد التوافق على الجهات التنفيذية يتم الانطلاق وبالتوازي مع مسار المصالحة الوطنية الشاملة في معالجة آثار النزاعات المختلفة وذلك ابتداءً بإنهاء ظاهرة الاحتجاز غير القانوني والإدانة لأسباب سياسية وبتفعيل قانون العفو العام،  وتوحيد مؤسسات الدولة وتحسين الخدمات والأداء الاقتصادي .