عالم

واشنطن بوست: الاحتلال تلقّى أسلحة أمريكية بقيمة 6.5 مليار دولار منذ بدء حرب غزة

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” أنّ الولايات المتحدة قدّمت مساعدات عسكرية إلى الاحتلال بقيمة تفوق 6.5 مليار دولار منذ بدء العدوان على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي.
بدورها، ذكرت القناة الـ12 العبرية أنّ مسؤولين في إدارة الرئيس جو بايدن راجعوا مع وزير دفاع الاحتلال يوآف غالانت “سطرا بعد سطر قائمة جميع شحنات الأسلحة إلى “إسرائيل”، وذلك للردّ على ادّعاء (رئيس الوزراء) بنيامين نتنياهو حول تأخير إدارة بايدن في شحنات الأسلحة”.
وكان نتنياهو قد أثار حفيظة واشنطن منتصف الشهر الجاري، بعدما خرج في مقطع فيديو اتّهمها فيه بـ”حجب الأسلحة والذخائر عن إسرائيل”، وقال مسؤولون أمريكيون إنّه لا علم لديهم عمّا كان يتحدّث عنه رئيس وزراء الاحتلال.
لكنّه عاد، وأكّد الأحد الماضي، أنّ الخلاف مع الولايات المتحدة بشأن التأخير في تسليم الأسلحة المتعلّق بحرب غزة سيتم حلّه قريبا.
وقال خلال اجتماع لحكومته؛ “أقدّر كثيرا دعم الرئيس جو بايدن والإدارة الأمريكية لإسرائيل -معنويا وماديا- بوسائل الدفاع ووسائل الهجوم، لكن منذ نحو 4 أشهر كان هناك انخفاض كبير في إمدادات الأسلحة القادمة من الولايات المتحدة إلى إسرائيل، وعلى مدى أسابيع عديدة ناشدنا أصدقاءنا الأمريكيين تسريع الشحنات، وقد فعلنا ذلك مرارا”.
وأشار إلى أنّ الاحتلال حصل على بعض الأسلحة، لكن كمية أخرى كبيرة لم تصل، وأكّد أنّ كبار المسؤولين الإسرائيليين مارسوا ضغوطا على نظرائهم الأمريكيين “على أعلى مستويات، وعلى جميع المستويات” من أجل تسريع تسليم الأسلحة.
وأرسلت الولايات المتحدة إلى إسرائيل كميات كبيرة من الأسلحة والمتفجّرات منذ بداية العدوان على غزة، حسب بيانات إسرائيلية وأمريكية.
ووقّع الاحتلال أوائل جوان الجاري، صفقة لشراء 25 مقاتلة أمريكية من طراز “إف-35” بقيمة 3 مليارات دولار، وفق بيان لوزارة دفاع الاحتلال.
 كما وقّع بايدن في أفريل الماضي، حزمة مساعدات لإسرائيل تبلغ 26.4 مليار دولار، من بينها 14 مليارا مساعدات عسكرية.
المصدر : الجزيرة