تونس سياسة

هيئة الدفاع: مكان إيقاف عبد الحميد الجلاصي غير معلوم


أفادت هيئة الدفاع عن القيادي السابق بحركة النهضة عبد الحميد الجلاصي أنها لم تتمكّن بعد من لقائه وهو الموقوف منذ يوم أمس السبت.

وقالت الهيئة، في بيان الأحد 12 فيفري، إنّ المحامي سمير ديلو توجّه إلى مقر ثكنة القرجاني بالعاصمة لمقابلة الجلاصي لكنه لم يلتقيه، بتعلة أنه غير موجود بمقر الفرقة المتعهدة بالإيقاف”. 

 وأضافت أن الإجابة نفسها تلقاها المحامي رضا بلحاج لدى محاولته مقابلة الموقوفين الآخرين خيام التركي وكمال لطيف.

كما أشارت إلى أنّ مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس رفض تقديم أي معطيات عن الجلاصي، بتعلة أن الملف ليس تحت إشرافه.

وكانت عائلة الجلاصي قد أكدت اليوم أن مكان إيقافه غير معلوم إلى حد الساعة.

 وعادت هيئة الدفاع لانتقاد عملية إيقاف الجلاصي، حيث وصفتها بغير القانونية، إذ عمدت فرقة أمنية إلى مداهمة منزله وحجز الحاسوب المحمول الخاص بزوجته، دون إذن قضائي مسبق أو استدعاء أمني أو معرفة سبب الإيقاف.

وكان فريقا الدفاع عن الناشط السياسي خيام التركي ورجل الأعمال كمال لطيف قد أكدا عدم تمكنّهما من مقابلة منوبيهما الموقوفين أمس السبت.