هل تتجه ألمانيا إلى تقنين استهلاك القنب الهندي؟
tunigate post cover
عالم

هل تتجه ألمانيا إلى تقنين استهلاك القنب الهندي؟

ألمانيا قد تصبح الدولة الثالثة في العالم التي تقنن استهلاك مخدر القنب الهندي
2021-11-25 15:00

انخرط الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر في ألمانيا، في مفاوضات مكثفة خلال الأسابيع الماضية لتشكيل ائتلاف يحكم البلاد بعد مغادرة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل منصبها.
وتسعى هذه الأحزاب الثلاثة إلى وضع تشريع خاص يسمح بحيازة مخدر القنب الهندي “الحشيش”، كما تهدف إلى تمكين الدولة من سحب المادة المخدرة من السوق السوداء وفرض ضرائب عليها.

وشنت هذه الأحزاب حملة “معا لجعل الحكومة المستقبلية تتبنى اقتراحا لإضفاء الشرعية على الحشيش”. وقدمت مقترح مشروع أمس الأربعاء 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، في برلين، للقطع مع سنوات من السياسة الأمنية التي تمنع حيازة المخدرات والتي فرضها حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي.

ورغم  نجاح الأحزاب الثلاثة في تشكيل حكومة ائتلافية، لم يحسم أمرها بعد، إلا أن كافة  المؤشرات تدل على أن تلك الأحزاب ستشكل حكومة تحل مكان “الائتلاف الكبير” للحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي. 

وتوقع الرئيس التنفيذي لجمعية القنب الألمانية، جورج وورث، أن تصبح ألمانيا الدولة الثالثة في العالم التي تقنن استهلاك مخدر القنب الهندي، قائلا إن “الجميع متحمسون، لأن ذلك قد يحدث بالفعل”.

ألمانيا#

عناوين أخرى