هافنغتون بوست: الكشف عن مخططات لهجمات حاشدة تستهدف الكونغرس والبيت الأبيض في حالة عزل ترامب
tunigate post cover
عالم

هافنغتون بوست: الكشف عن مخططات لهجمات حاشدة تستهدف الكونغرس والبيت الأبيض في حالة عزل ترامب

2021-01-12 21:50

كشفت صحيفة “هافنغتون بوست” الثلاثاء 12 جانفي، نقلا عن مصادر مطلعة من قوات حماية الكابتول، عن مخطّطات يجري الإعداد لها من طرف الجماعات المُؤيّدة للرئيس المُنتهية ولايته دونالد ترامب، وعشرات من التنظيمات الشعبوية واليمينية المتطرفة لمهاجمة العاصمة واشنطن، إذا ما تمّ عزل ترامب قبل العشرين من الشهر الجاري.

وبحسب المعطيات التي نشرتها الصحيفة، فإنّ المخطط يشتمل على تطويق مبنى الكابيتول من طرف عشرات الآلاف من المحتشدين، واغتيال النواب الديمقراطيّين وبعض الجمهوريّين.

وأخبر قياديّون في شرطة الكابيتول أعضاء مجلس النواب الديمقراطيّين، أنّهم يراقبون ثلاث خطط منفصلة يمكن أنْ تُشكّل تهديدات خطيرة لأعضاء الكونغرس، في خضمّ الاستعدادات الجارية لتنصيب الرئيس المنتخب جوزيف بايدن.

التحذيرات التي نقلتها الجهات الأمنية وصفت المخططات بكونها قد تشكل أكبر احتجاجات مسلحة في تاريخ الولايات المتحدة، خاصة أنّ مخططات المتمرّدين تستهدف تطويق محيط الكونغرس والبيت الأبيض والمحكمة العليا، ومنْع الديمقراطيّين من دخول الكونغرس، وربما قتلهم في صورة عزل ترامب.  

وتلتقي المعطيات التي أوردتها الصحيفة، مع تحذيرات مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي، بشأن اعتزام مجموعات مسلحة تنظيم انتفاضة ضخمة إذا وافق الكونغرس على تفعيل الفصل 25 من الدستور لعزل ترامب.

ووفق المعلومات، فإنّ هذه المجموعات تخطّط للتوجه إلى واشنطن يوم 16 من الشهر الجاري، والدعوة على اقتحام المحاكم ومقار فدرالية في حال عزل ترامب قبل يوم تنصيب جو بايدن.

مخطّطات الهجمات يتمّ الإعداد لها بشكل علني، بحسب ما أوردته “هافنغتون بوست”، والتي أشارت إلى أنّ عددا من أعضاء الجماعات المنظمة قاموا بالتواصل مع وسائل الإعلام، للإبلاغ عن التحركات المنتظرة.

وعلّق أحد أعضاء الكونغرس بشأنها وكشف عن المخططات لوسائل الإعلام، قائلا: “إنّهم يحاولون من خلال التواصل مع الإعلام حشْد دعم إضافيٍّ لهجماتهم من المتعاطفين والمؤيّدين”.

وأكّدت شرطة الكابيتول وقوات الحرس الوطني، أنّها ستقوم بنشر آلاف العناصر لحماية المقرات والمنشآت السيادية في واشنطن، تحسّبا للتعامل مع المتظاهرين المسلحين المفترضين.

وأصدرت القيادات الأمنية تعليمات مشدّدة بالتعامل مع مثيري الشغب، مع إمكانية اللجوء إلى إطلاق النار في صورة استخدام المهاجمين للأسلحة النارية.

البيت الأبيض#
الكونغرس#
دونالد ترامب#
هافينغتون بوست#

عناوين أخرى