نقيب الصحفيين: قيس سعيّد مسؤول عن تراجع تونس في مؤشر حرية الصحافة
tunigate post cover
تونس

نقيب الصحفيين: قيس سعيّد مسؤول عن تراجع تونس في مؤشر حرية الصحافة

نقيب الصحفيين التونسيين محمد ياسين الجلاصي يحمّل قيس سعيّد مسؤولية تراجع ترتيب تونس في مؤشر حرية الصحافة ويتعهد بالكشف عن "حقائق صادمة"
2022-05-03 13:30

حمّل نقيب الصحفيين التونسيين محمد ياسين الجلاصي الثلاثاء 3 ماي/مايو، رئيس الجمهورية قيس سعيد مسؤولية تراجع ترتيب تونس في المؤشر العالمي لحرية الصحافة من المرتبة 73 إلى المرتبة 94، حسب المؤشر السنوي الذي أصدرته منظمة “مراسلون بلا حدود”، بشأن واقع الحريات الصحفية في العالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

وفي تدوينة نشرها على صفحته على فيسبوك، أشار الجلاصي إلى “تفاقم وتصاعد ممارسات التضييق على الحريات الصحفية وملاحقة الصحفيين بأشكال متعددة منذ 25 جويلية/يوليو الماضي، من خلال المحاكمات الجائرة والاعتداءات المتكررة على ممثلي وسائل الإعلام أثناء آدائهم لمهامهم، فضلا عن تواتر عمليات توقيف الصحفيين في قضايا النشر”.

كما أشار نقيب الصحفيين إلى “حملات التهديد والتحريض الممنهجة ضد الصحفيين على وسائل التواصل الاجتماعي، والتي كانت بدورها من المؤشرات الرئيسية التي تسببت في تراجع مناخ الحريات الصحفية في البلاد”.

وكتب الجلاصي “تتحمل السلطة القائمة والرئيس قيس سعيد مسؤولية مباشرة في تراجع تصنيف تونس، خاصة وأن كل هذه المؤشرات ازدهرت منذ 25 جويلية إلى اليوم”.

وأضاف أن “التراجع المخيف” لترتيب تونس ضمن التقرير السنوي الذي أصدرته منظمة “مراسلون بلا حدود”، يشكل نتيجة متوقعة في ظل التحذيرات السابقة التي أطلقتها الهياكل المهنية، قائلا “حدث ما كنا قد حذرنا منه طيلة الأشهر الماضية، وهو التراجع المخيف لتونس في التصنيف العالمي لحرية الصحافة”.

وقالت “مراسلون بلا حدود” في تقريرها السنوي: “منذ ثورة 2011 التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي، شهدت تونس انتقالا ديمقراطيا مشوبا بالتقلبات والمطبات، علما أن الوضع الاستثنائي الذي فرضه الرئيس قيس سعيّد في يوليو/ تموز 2021، أثار العديد من المخاوف بشأن تراجع حرية الصحافة في البلاد”.

وتشهد تونس، منذ يوليو 2021، أزمة سياسية حادة حين بدأ سعيد فرض إجراءات استثنائية، منها حل البرلمان ومجلس القضاء وإصدار تشريعات بمراسيم رئاسية وتبكير الانتخابات البرلمانية إلى 17 ديسمبر/ كانون الأول 2022.

الحريات الصحفية#
قيس سعيد#
محمد ياسين الجلاصي#
مراسلون بلا حدود#

عناوين أخرى