عرب

نصر الله: “على العدو أن ينتظرنا برا وبحرا وجوا”

توعّد أمين عام حزب الله اللبناني نصر الله الاحتلال الإسرائيلي بتصعيد وتيرة القتال لإسناد المقاومة في قطاع غزة.

معتقلو 25 جويلية

*
وقال نصر الله في كلمة الأربعاء: “على العدو أن ينتظرنا برا وبحرا وجوا وسنقاتل بلا ضوابط وقواعد وأسقف”.


وأضاف: “إذا فرضت علينا الحرب فإن المقاومة ستقاتل ولن يكون هناك مكان في الكيان بمنأى عن صواريخنا ومسيّراتنا”.

وأكدّ نصر الله أن جبهة المقاومة في لبنان أنهكت قوى الاحتلال وشتت خططه وأرهقت اقتصاده في شمال الأراضي المحتلة، وما تزال جاهزة لتقديم المزيد، وفق قوله.

كما تحدّث عن جاهزية حزب الله على مستوى العدد والعتاد وقال إن “عدد مقاتلينا تجاوز 100 ألف بكثير ولدينا أكثر من حاجة الجبهة حتى في أسوأ ظروف الحرب”.


وتابع:لقد جهزنا أنفسنا لأصعب الأيام والعدو يعرف جيدا ما ينتظره ولم نستعمل إلا جزءً من أسلحتنا التي يُصنّع في لبنان ويطّور آخر”.

وتحدى زعيم حزب الله الاحتلال وقال إنه لا يهاب تصريحاته ولا تهديداته، حسب تعبيره.


وقال أيضا: “العدو يلهث خلف نصر كاذب لا حقيقة له ليقدمه لمجتمعه على أساس أنه انتصار في غزة”، في إشارة إلى الأرقام التي يقدّمها جيش الاحتلال عما حققه في معارك غزة، داعيا إياه إلى الكشف عن العدد الحقيقي للجرحى في صفوفه.

كما حذّر نصر الله  الحكومة القبرصية من مغبة فتح قواعدها للاحتلال قائلا: “إن فعلت ذلك سنتعامل معها على أنها جزء من الحرب”.