رياضة

مواجهات وشغب بين جماهير الإفريقي والأمن

قوات الأمن تقوم بإفراغ جزء من المدرجات من جماهير الإفريقي

شهدت أحداث الشوط الثاني من مواجهة “دربي العاصمة” بين النادي الإفريقي والترجي الرياضي التونسي، اندلاع مواجهات وأعمال شغب بين جماهير نادي باب الجديد وقوات الأمن.

وتسببت المواجهات في توقف اللقاء، وذلك في ظل استخدام قوات الأمن للغاز المسيل للدموع، وقيام بعض الجماهير بإلقاء المقذوفات.

وتدخلت قوات الأمن لإفراغ المدرجات الجانبية، والمعروفة بـ “الفيراج” من الجماهير، بهدف السيطرة على الوضع، بالتزامن مع توقف المقابلة، في حدود الدقيقة 88 من عمر المباراة.

واندلعت الأحداث بعد قرابة 10 دقائق من انطلاق الشوط الثاني، عقب قيام جماهير النادي الإفريقي بإشعال أعداد كبيرة من الشماريخ، وهو ما يعرف بـ”الكراكاج”، ما أدى إلى توقف اللعب في مناسبة أولى، بسبب رمي الشماريخ على الملعب وتعذر الرؤية على الميدان، نتيجة كثافة الدخان.

وحسب بعض المصادر، فإن محيط ملعب حمادي العقربي برادس، بشهد كذلك مواجهات بين جماهير الإفريقي التي غادرت المدرجات وعناصر الشرطة.