عرب

من هي مجموعة محمد صلاح التي تبنّت استهداف إسرائيلي في مصر؟

كشفت هيئة البث الإسرائيلية العامة، مساء الثلاثاء، مقتل رجل أعمال إسرائيلي في مدينة الإسكندرية المصرية، بينما تحقّق وزارة خارجية الاحتلال في الحادث.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ رجل الأعمال الذي قُتل هو زيف كيفر.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية إنّ المقتول دخل مصر بجواز سفر كندي، مضيفةً أنّه صاحب شركة تصدير خضراوات وفواكه.

وفي وقت لاحق تبنّت حركة جديدة تدعى “طلائع التحرير مجموعة محمد صلاح” في مصر، عملية تصفية رجل الأعمال الإسرائيلي “ديڤ كيبر” في الإسكندرية في مصر.

واسم مجموعة محمد صلاح يأتي تيمّنًا بالشهيد المجند محمد صلاح الذي استشهد في عمر الـ23 عاما، بعد أن قتل 3 جنود إسرائيليين بالرصاص، وجرح رابعا، في الـ3 من جوان الماضي، بينما كان يؤدّي خدمته العسكرية في منطقة سيناء.

وأكّدت المجموعة، في بيان لها، أنّ كيبر كان يمارس أنشطة تجسسية تخدم الموساد الإسرائيلي.

كما تؤكّد أنّ هذه الخطوة تأتي على طريق كفاح الشعب المصري ضد العدو الإسرائيلي منذ 48 مرورا ب56 و67 و 73 واستمرارا للعمليات الفدائية للبطل سليمان خاطر وأيمن حسن ومجموعة ثورة مصر بقيادة نور الدين محمود والشهيد البطل محمد صلاح، ليثبتوا أنّ نصرة فلسطين وعداء إسرائيل هو مكون أصيل في نفوس المصريين.

وورد في الإعلان أنّ الوحدة التي نفّذت عملية القتل تحمل اسم “محمد صلاح إبراهيم”، وهو شرطي أردى 3 جنود إسرائيليين قتلى بالرصاص قبل أن يُقتل بالقرب من الحدود المصرية مع إسرائيل في جوان 2023، حسب بيان من موقع “سايت” الذي يراقب مواقع المتشدّدين على الإنترنت.

ونشرت المجموعة صورة يُفترض أنّها تظهر إطلاق النار على “كيبر” في سيارته.

لكن مصادر أمنية مصرية قالت إنّه لا تتوافر معلومات عن وجود مثل هذه المجموعة أو ما إذا كانت متورّطة في الواقعة.

ولم تردّ السفارة الكندية في القاهرة على طلبات للتعليق.