من هو القيادي الجعبري الذي اغتاله الاحتلال؟
tunigate post cover
عرب

من هو القيادي الجعبري الذي اغتاله الاحتلال؟

تعرّض للاغتيال مرتين... ماذا تعرف عن تيسير الجعبري؟
2022-08-05 16:29


عقب إعلان حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، مساء اليوم الجمعة 5 أوت/أغسطس، استشهاد القائد في سرايا القدس تيسير الجعبري خلال قصف إسرائيلي على قطاع غزة، تركّز البحث عن هوية شهيد المقاومة الجديد.

الجعبري قيادي في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، يُعرف بأنه القيادي العسكري الثاني في سرايا القدس، تولّى منصب قائد منطقة غزة وشمال القطاع في سرايا القدس منذ 17 نوفمبر 2019، وذلك خلفًا لبهاء أبو العطا الذي اغتاله الاحتلال في 12 نوفمبر 2019.

وحسب جهاز الأمن العام للاحتلال الإسرائيلي أو المخابرات العامة (شاباك)، فإن الجعبري، كان الهدف الثاني في قائمة الاغتيالات.

وكان الاحتلال أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2012، أنّه نفّذ بالاشتراك مع جيش الاحتلال غارات على برج الشروق في مدينة غزة، مستهدفة مسؤولين كبار من الجهاد الإسلامي منهم بهاء أبو عطا، عضو المجلس العسكري الأعلى وهو قائد منطقة غزة في الجهاد الاسلامي، وتيسير محمود محمد الجعبري.

وفي تلك العملية، استشهد القيادي الميداني في سرايا القدس ومسؤول الإعلام الحربي للواء غزة، رامز حرب، في غارة نفّذتها طائرات إسرائيلية.

ومنذ 2012، عمل الاحتلال على اقتناص فرصة لتصفية شهيد المقاومة تيسير الجعبري (أبو محمود)، إذ تعرّض القيادي الذي خلف أبو العطا إلى عمليتي اغتيال عاميْ 2012 و2014، وفق مصادر إعلامية تابعة للاحتلال.

القيادي الفلسطيني تيسير الجعبري من مواليد عام 1972، وهو من سكان حيّ الشجاعية الواقعة في قطاع غزة، وعضو المجلس العسكري الأعلى في الجهاد الإسلامي ورئيس فرع العمليات، شارك في عمليات إطلاق صواريخ وهجمات ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

 ويعتقد الاحتلال الإسرائيلي أنّه مسؤول عن التدريب في سرايا القدس، ومسؤول عن توزيع مهام أثناء تنفيذ الهجمات.

الاحتلال الإسرائيلي#
المقاومة الفلسطينية#
تيسير الجعبري#
حركة الجهاد الإسلامي#
سرايا القدس#
غزة#
فلسطين#
قطاع غزة#

عناوين أخرى