ثقافة

من بينها تونس.. أفلام فلسطينية تُعرض في 90 عاصمة عالمية

سيتمّ، غدا الخميس 2 نوفمبر، الذي يصادف الذكرى السنوية لوعد بلفور، عرض أفلام فلسطينية، في 90 مدينة ومنطقة حول العالم، وذلك بالتزامن مع عدوان المحتل على قطاع غزة المتواصل منذ نحو شهر، وذلك ضمن فعاليات مهرجان “أيام فلسطين السينمائية”.

وقالت اللجنة المنظمة للمهرجان في بيان لها: “بينما تنخرط وسائل الإعلام الدولية وقادة العالم ومنصات التواصل الاجتماعي الكبرى في الرقابة والتحريف وتشويه السردية الفلسطينية، وبينما يواصلون تجريد الفلسطينيين من إنسانيتهم ومعاناتهم المستمرة، فإنّنا نفتح منصاتنا لدعم مهرجان أيام فلسطين السينمائية، الذي تمّ إلغاؤه قسرا”.

وأضاف البيان: “في ذكرى وعد بلفور، التي تصادف الثاني من نوفمبر 1917، ولتعزيز أصوات الفلسطينيين، ودعم فلسطين، والمساهمة في تغيير السّرد المشوّه، نظمنا أكثر من 90 عرضًا سينمائيا عن فلسطين حول العالم”.

وأدرجت اللجنة العروض السينمائية في خريطة نشرتها على موقعها، وفي لائحة مرتبة أبجديا حسب المدينة التي ستستضيف أحد العروض، بالإضافة إلى أوقات العرض، حسب التوقيت المحلي للمدن والمناطق المعلن عنها، وفق موقع عربي 21.

ومن الأفلام التي سيتمّ عرضها: “نادي غزة لركوب الأمواج” للمخرجين الألمانيين فيليب جنات وميكي يمين، و”قفزة أخرى” لإيمانويل جيروسا، و”الزمن الباقي” لإيليا سليمان، و”حكاية الجواهر الثلاث” لميشيل خليفي و”اصطياد أشباح” لرائد أنضوني وغيرها.

وضمّت اللائحة عدة مدن ومناطق من دول غربية وعربية، أبرزها الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، إسكتلندا، إيرلندا، هولندا، اليونان، قطر، لبنان، الأردن، الإمارات، الجزائر، ومصر، وتونس.

وفي هذا الخصوص، قالت ليليا بن عاشور المديرة الفنية للمكتبة السينمائية التونسية في تصريح لبوابة تونس: “انخرطنا في المبادرة العالمية التي سيتمّ من خلالها عرض أفلام فلسطينية، يوم غد الخميس 2 نوفمبر، الذي يُصادف الذكرى السنوية لوعد بلفور “المشؤوم”، في 90 مدينة ومنطقة حول العالم، وذلك بعرضنا فيلم “اصطياد أشباح” لرائد أنضوني في تمام الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، بقاعة الطاهر شريعة بمدينة الثقافة بالعاصمة تونس، وذلك بالتزامن مع عرضه في كل من ليبيا والجزائر والمغرب وموريتانيا”.