عرب

مفتي سلطنة عمان: احتجاز السفينة الإسرائيلية “عمل إيجابي”

عبّر المفتي العام لسلطنة عمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي عن تأييده عملية اختطاف سفينة “غالكسي ليدر” التجارية التابعة لكيان الاحتلال، والتي نفذتها جماعة أنصار الله “الحوثيون”.

وفي بيان نشره على صفحته الرسمية في منصات التواصل الاجتماعي، تقدم الخليلي بالشكر إلى “الشعب اليمني العربي المسلم على تصديه للسفن الصهيونية”.

ووصف مفتي سلطنة عمان عملية احتجاز السفينة التابعة لأحد رجال الأعمال الإسرائيليين، بـ”الايجابية”، مضيفا أن الشعب اليمني “قال فصدق ووعد فوفى، لله دره”، وذلك في تذكير ضمني بتلويح قائد جماعة أنصار الله عبد الملك الحوثي قبل حوالي أسبوع من العملية، بقرار استهداف سفن الاحتلال في البحر الأحمر.

ودعا أحمد الخليلي الشعب اليمني إلى الالتفاف حول نصرة الشعب الفلسطيني قائلا: “ندعو الشعب اليمني كله إلى الالتفاف حول هذا المبدإ الديني العظيم في مناصرة المظلومين والمضطهدين من أشقائنا ونصرة الحق”.

وكانت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، والتي تتخذ من مدينة عدن جنوب البلاد عاصمة لها، قد وصفت احتجاز السفينة بـ “العمل الإرهابي”.

واعتبر وزير الإعلام معمر الأرياني في بيان رسمي أن عملية احتجاز السفينة “جريمة قرصنة مكتملة الأركان”، و”إرهاب دولة منظم”، مضيفا أن “هذا العمل الإرهابي ليس له أي تأثير مباشر أو غير مباشر في الاحتلال الإسرائيلي”، وفق تعبيره.