عالم

مظاهرات في الأرجنتين والإكوادور تضامنا مع فلسطين

على غرار عشرات العواصم العالمية، عرفت الأرجنتين والإكوادور تنظيم مظاهرتين شعبيتين دعما لفلسطين، ضدّ عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر.

وشهدت العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، مشاركة مئات المواطنين في مظاهرة أمام السفارة الفلسطينية، محتجّين على الهجمات المستمرة على قطاع غزة، رافعين الأعلام الفلسطينية، ولافتات تحمل عبارات “فلسطين حرة”، و”إبادة جماعية”، وفق الأناضول.

من جهتها، شهدت كيتو عاصمة الإكوادور، وقفة تضامنية مع فلسطين أمام سفارة الاحتلال، وتمّ حرق العلم الأمريكي، وعبّر المحتجون عن غضبهم من الهجمات المتواصلة على قطاع غزة.

وردّد المتظاهرون هتافات “فلسطين حرة”، و”لتعد الإمبريالية لموطنها”، وطالبوا بتوقّف قصف الاحتلال على الأحياء السكنية في قطاع غزة.

وقال ممثّل الجالية المسلمة في الإكوادر دفيد رودريغز للإعلام، إنّ “فلسطين تلقّت على مدى سنوات ضربات كبيرة من الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل”.

وشارك في تظاهرة عاصمة الإكوادور ممثّلو الحزب الشيوعي الإكوادوري.

ويواصل الاحتلال منذ 7 أكتوبر شنّ غارات مكثّفة على غزة، وتقطّع إمدادات المياه والكهرباء والغذاء والأدوية عن القطاع؛ ما أثار تحذيرات محليّة ودولية من كارثة إنسانية مضاعفة، بموازاة مداهمات واعتقالات مكثّفة في مدن الضفة الغربية المحتلة وبلداتها.
واليوم، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، ارتفاع عدد شهداء عدوان الاحتلال إلى 4137 وأكثر من 13 ألف مصاب منذ انطلاق عدوان الاحتلال.