محسن مرزوق يدعو إلى استفتاء شعبي وانتخابات مبكرة
tunigate post cover
تونس

محسن مرزوق يدعو إلى استفتاء شعبي وانتخابات مبكرة

2021-07-28 14:50

دعا رئيس حزب مشروع تونس محسن مرزوق الأربعاء إلى استفتاء شعبي بشأن النظام السياسي لتغيير القانون الانتخابي وانتخابات تشريعية ورئاسية سابقة لأوانها للمرور إلى الجمهورية الثالثة، بحسب قوله.

وأضاف مرزوق، في تصريح إذاعي الأربعاء 28 جويلية/يوليو، أن من بين الإجراءات الاستثنائية التي يمكن أن يتخذها الرئيس قيس سعيّد تنظيم استفتاء شعبي خلال فترة الثلاثين يومًا التي جمد فيها البرلمان.

ويرى مرزوق أن منظومة الحكم الحالية في تونس وشكل النظام السياسي لا يمكن أن يؤديا إلى نتائج مفيدة للبلاد، قائلاً: “الفشل في معالجة الأزمات الصحية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد استدعى الغضب الشعبي الأخير والقرارات التي اتخذها الرئيس قيس سعيّد”.و

عبّر محسن مرزوق عن مساندته “الاحتجاجات الشعبية الأخيرة” معتبراً أن ما قام به قيس سعيّد ليس انقلابًا وإنما ضرورة بالنظر إلى الوضع العام في البلاد.

وبخصوص مصير نشاط مجلس نواب الشعب، استبعد السياسي التونسي أن يعود المجلس إلى نشاطه بالشكل الذي كان عليه خاصة وأن بعض أعضائه مطلوبون لدى العدالة، داعيًا إلى عدم عودة راشد الغنوشي إلى رئاسته في حال استأنف نشاطه.

وعلّق محسن مرزوق عن مساعي بعض الجهات السياسية لتطويق الأزمة عبر الدعوة إلى حوار سياسي بالقول : “الوقت الآن ليس مناسبًا للحوارات ولن تكون مفيدة لحل الأزمة.”

حكومة لا تشارك في الانتخابات القادمة

ووضع رئيس حركة مشروع تونس شروطًا لإنجاح المرحلة القادمة تشمل معايير اختيار الحكومة ورئيسها وأولوياتها وقال في هذا الصدد: “يجب أن يكون رئيس الحكومة القادم ذا خبرة في مجال الاقتصاد وله علاقات دولية متميزة لينجح في فتح مسالك مالية لإنقاذ الاقتصاد”.

أما عن أولويات الحكومة القادمة، فحددها مرزوق بالتركيز على الأزمتين المالية والصحية والإشراف على الاستفتاء الشعبي وإعداد المحطة الانتخابية القادمة في حال ذهب الرئيس في هذا الخيار.

كما اشترط على الحكومة أن تكون متكونة من كفاءات غير متحزبة لا تترشّح للانتخابات القادمة.

استفتاء شعبي#
انتخابات مبكرة#
محسن مرزوق#

عناوين أخرى