عرب

لندن تحذّر بيروت من استهداف إسرائيلي محتمل منتصف جوان القادم

حذّرت بريطانيا مسؤولين لبنانيين من “ضربة إسرائيلية محتملة منتصف جوان الجاري”.
نقلت صحيفة “الأخبار” المقربة من “حزب الله”، اليوم الثلاثاء، عن مصادر لم تسمّها، أنّ “غالبية الموفدين الدوليين إلى بيروت ينقلون تخوّفهم من جدية التهديد الإسرائيلي”.
ودعت لندن بيروت إلى التموين اللازم للحرب “التي لن يكون معروفا مدى رقعة توسّعها ولا مدتها الزمنية”، وفق الصحيفة ذاتها.
وذكرت أنّ “الوزير السابق وليد جنبلاط سبق أن قال إنّه سمع خلال زيارته الأخيرة للدوحة تخوّفا قطريّا من النوايا الإسرائيلية تجاه لبنان”.
وحسب الصحيفة اللبنانية، “نقلت جهات عربية على صلة بالمفاوضات الجارية بشأن غزة، عن مسؤولين إسرائيليين أنّ هناك طلبات كثيرة من الجيش الإسرائيلي ومن المستوى السياسي بضرورة القيام بعمل ردعي كبير ضد حزب الله والحكومة اللبنانيّة”.
فيما لم يصدر تعليق رسمي على الفور من الجهات المعنية بشأن ما أوردته الصحيفة.
يأتي ذلك بينما تشهد الحدود اللبنانية الإسرائيلية منذ السبت، تصعيدا ملحوظا في المواجهات بين حزب الله والجيش الإسرائيلي، لليوم الثالث على التوالي.
وفي هذا السياق، دعا وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتطرف إيتمار بن غفير إلى “حرق لبنان بكامله”، ردّا على الحرائق التي اشتعلت في 15 موقعا شمال إسرائيل بسبب صواريخ “حزب الله”.