عرب

لليوم الـ233.. الاحتلال يواصل عدوانه على غزة ويرتكب مجزرة جديدة في رفح

رغم قرارات محكمة العدل الدوليّة ودعوات وقف الحرب، يصرّ الاحتلال الإسرائيلي على مواصلة عدوانه على قطاع غزّة لليوم الـ233، مرتكبا المزيد من المجازر في حق المدنيين، حيث ارتقى عدد من الشهداء، فجر اليوم الأحد، بعد قصف الاحتلال مناطق واسعة في قطاع غزة.

في غزة تم انتشال جثامين 6 شهداء بعد استهداف منزل في منطقة خربة العدس، شرق رفح، جنوبي قطاع غزة، وفق ما نقلته قناة الميادين.

كما أكّدت أنّ قصفا مدفعيا إسرائيليا كثيفا استهدف منطقة سوق مشروع بيت لاهيا شمال غزة. وأشارت إلى وقوع إصابات في قصف إسرائيلي استهدف شقة سكنية في برج الإيمان في مخيّم النصيرات، وسط القطاع.

وكان الاحتلال قد دمّر أبنية سكنية بكاملها في بعض أحياء مدينة رفح، ولا سيما في الشوكة والجنينة، أمس السبت، ونفّذ أحزمة نارية عنيفة على المدينة ليلا ما أدّى إلى ارتقاء عدد من الشهداء، كما استهدف حي الدرج في مدينة غزة وشمالي مخيّم النصيرات.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزّة، أمس السبت، أنّ الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 5 مجازر ضد المدنيين في القطاع، وصل منها إلى المستشفيات 46 شهيدا و130 مصابا، خلال الساعات الـ24 الماضية.

وقالت الوزارة في التقرير الإحصائي اليومي لعدد الشهداء والجرحى، من جرّاء العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزّة، إنّ عدد الشهداء ارتفع إلى 35903، والإصابات إلى 80420 منذ السابع من أكتوبر الماضي.