تونس طقس

لا زلزال أو دانيال ولا طوفان.. الرصد الجوّي يحذّر من الإشاعات


أفاد المعهد الوطني للرصد الجوي أنّه لا يتحمّل مسؤولية أيّ مغالطات أو معطيات خاطئة يتمّ الترويج لها عبر بعض وسائل الإعلام أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خاصّة في الحالات الاستثنائية، بخصوص التوقّعات الجوية.
كما دعا المعهد، في بلاغ الثلاثاء 18 سبتمبر، مستعملي المعطيات الجوية إلى الحذر في التعامل مع كلّ الشائعات المتداولة بالصفحات غير الرسمية، مؤكّدا أنّ صفحته بفيسبوك وموقعه الرسمي هما المصدران الرئيسيان للمعلومة الجوية.
ويأتي البلاغ التوضيحي لمعهد الرصد الجوي بعد تلقيه اتّصالات عديدة من مختلف وسائل الإعلام للاستفسار عن الحالة الجوية التي ستمرّ بها تونس، خلال الأيام القادمة، وما يُروج من شائعات على مواقع التواصل الاجتماعي، حول حدوث زلازل وفيضانات على غرار ما حصل بليبيا (إعصار دانيال) والمغرب.
وأوضح المعهد أنّه يقوم يوميا بإعداد النشرات الجوية اليومية والتوقّعات القصيرة والمتوسطة المدى، كما يتمّ في الحالات الجوية الاستثنائية إعداد البلاغات والنشرات التحذيرية وإصدارها للإعلان عن التقلّبات الجوية غير عادية، ويتمّ نشرها للعموم على الموقع الرسمي للمعهد www.meteo.tn وبصفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي Institut National De Météorologie- المعهد الوطني للرصد الجوي.
وأضاف أنّه يُرسل المعطيات الجوية إلى كلّ المنتفعين ووسائل الإعلام الوطنية والخاصّة حسب الاتّفاقيات الممضاة والمؤسّسات المعنية، مثل الحماية المدنية ووزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية.
وأشار المعهد إلى أنّه قام في السنوات الأخيرة بإرساء خارطة اليقظة، وتهدف أساسا إلى:
– الإنذار المبكّر بالظواهر الجوية الخطرة، وكذلك تقديم النصائح والإجراءات اللازمة لمجابهتها وللحدّ من مخاطرها.  
– تبسيط المعلومة الجوية للعموم وتقديمها للإعلام والجهات الرسمية من خلال استعمال الطيف اللوني، لتحديد خطورة كل ظاهرة جوية ومستوى اليقظة المطلوب والمناطق المهدّدة.
وبيّن أنّه تمّ الانطلاق بالعمل بمنظومة خارطة اليقظة، حيث يقوم المعهد بإصدار خريطتين على الأقلّ يوميا مع تحيينها في حال تطوّر الحالة الجوية ونشرها على موقعه الرسمي.  
ودعا المعهد الوطني للرصد الجوي إلى ضرورة التقيّد بالقوانين الجاري بها العمل المتعلّقة بواجب التحفّظ، مؤكّدا تمسّكه بحقّه القانوني في اتّخاذ ما يلزم من قرارات وإجراءات تأديبية تجاه كلّ موظّف منتسب إليه، يتولّى نشر المعلومات والمعطيات ذات الصلة خارج الأطر والقنوات الرسمية لهذه المنشاة العمومية.