رياضة

لاعب غينيا الإستوائية: المنتخب التونسي سرقنا 

 انتقد لاعب منتخب غينيا الإستوائية خوسيه ماشين أداء حكم مواجهة المنتخب التونسي في تصفيات المونديال، مساء أمس الأربعاء بملعب رادس.
ونشر محترف مونزا الإيطالي تغريدة على منصة إكس هاجم فيها قرار الحكم بإعلانه ركلة الجزاء التي أهدت الانتصار إلى نسور قرطاج، واصفا إياها بـ”السرقة”.
وقال اللاعب في تغريدته: “كرة القدم الإفريقية لن تتقدّم أبدا بسبب هذه الأمور، يا لها من سرقة ارتكبوها في حقنا”.
وتابع: “تونس ستذهب إلى كأس العالم قبلنا فقط لأنكم تسمحون باستمرار مباريات تصفيات كأس العالم دون VAR”.
وأنهى تغريدته بالقول: “ويستمر الحكام في إفادة الفريق الكبير”.

واحتجّ منتخب غينيا الإستوائية بشدة على ركلة الجزاء التي تحصّل عليها حمزة المثلوثي وسجّلها محمد علي بن رمضان ومنح بها صدارة المجموعة الثامنة لنسور قرطاج.
وردّا على تغريدة لاعب غينيا الإستوائية، نشر نشطاء تونسيون تغريدات تذكّر اللاعب وجمهور بلاده بالمظلمة التحكيمية التي تعرّض لها نسور قرطاج في ربع نهائي كان 2015 أمام غينيا الإستوائية، عندما منح الحكم الموريسي سيشيرن راجيندرابارساد ركلة جزاء خيالية في الدقائق الأخيرة، تسبّبت في خروج المنتخب التونسي.

وتتصدّر تونس مجموعتها في التصفيات بـ9 نقاط، بعد 3 لقاءات، في حين تبقى غينيا الإستوائية بصفر من النقاط في المركز الأخير بعد سحب نقاطها الست بسبب عقوبة فيفا.