رياضة

كرة القدم من الملاعب إلى قاعات السينما في البريميرليغ

ستشهد المباراة الافتتاحية من الجولة السادسة للدوري الإنجليزي الممتاز بين ويستهام ومانشستر سيتي، السبت 24 أكتوبر، حدثاً غير مسبوقٍ، حيث سمحت السلطات بحضور الجماهير لمشاهدة المباراة لكن في قاعات السينما عوض مدارج الملعب.
ويأتي هذا الإجراء الفريد لتمتيع الجماهير بمتابعة فرقها عن قرب، وفي تجمعاتٍ عبر شاشاتٍ عملاقة.
وستُفتح قاعات السينما في العاصمة لندن أبوابها أمام مئات المشجعين لفريق ويستهام، على أن يلتزم الجميع بالإجراءات الوقائية، وأن لا يتجاوز عدد الأفراد داخل القاعة 100 مشجّع.
في المقابل، أثار هذا القرار جدلاً واسعاً في صفوف مسؤولي الأندية، حيث انتقد نائب رئيس مانشستر يونايتد إيد وودورد تعامل رابطة البريميرليغ مع موضوع الحضور الجماهيري، وقال “إذا ما سمحت السلطات لمئات الأشخاص بالبقاء ساعات في الطائرات وفي قاعات السينما لمشاهدة الأفلام وكرة القدم أيضاً، لماذا لا تسمح لهم بدخول الملاعب في إطارٍ منظّم؟”.
 وكان قرار عودة الجماهير تدريجياً إلى ملاعب الدوري الإنجليزي الممتاز قد أُجّل لوقتٍ لاحقٍ، بسبب ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في المملكة المتحدة في الآونة الأخيرة.