قلق أممي من استهداف أطفال غزة
tunigate post cover
عرب

قلق أممي من استهداف أطفال غزة

مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تعرب عن قلقها إثر مقتل 19 طفلا فلسطينيا في الضفة الغربية وغزة
2022-08-12 00:37

أعربت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، الخميس 11 أوت/أغسطس عن قلقها إزاء استهداف الأطفال الفلسطينيين خلال الأيام الأخيرة في الضفة الغربية وقطاع غزة، داعية إلى محاسبة مسؤولي كيان الاحتلال.

وقالت باشليه إن “العدد الكبير من الأطفال الفلسطينيين الذين قتلوا أو جرحوا منذ بداية السنة الحالية “غير مقبول.

واستشهد الأسبوع الماضي 19 طفلا فلسطينيا، من بينهم 17 طفلا استهدفوا خلال العدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزة إلى جانب طفلين قتلا في التاسع من الشهر الجاري خلال عمليات عسكرية نفذها الاحتلال في الضفة.

وأكدت المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، أن “الكلفة المدنية للتصعيد الأخير في غزة كانت باهظة”.

وكما أشارت المفوضية الأممية إلى إصابة 151 طفلا فلسطينيا من بين 360 فلسطينيا جرحوا خلال العدوان على غزة.

وانتقدت ميشال باشليه غياب المسائلة فيما يتعلق بـ”الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة للقانون الدولي لحقوق الإنسان وقانون الاحتلال في الضفة الغربية بما في ذلك في القدس الشرقية”.

أطفال فلسطنيون#
انتهاكات إسرائيلية#
غزة#
مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان#

عناوين أخرى