قضية اتجار بالأعضاء: السجن يهدد أبيدال ورئيس برشلونة السابق
tunigate post cover
رياضة

قضية اتجار بالأعضاء: السجن يهدد أبيدال ورئيس برشلونة السابق

غالط العدالة وأوهمها بأن من تبرّع له بجزء من كبده هو قريبه… تقرير طبي يورّط اللاعب الفرنسي السابق إيريك أبيدال ورئيس برشلونة الأسبق في قضية اتجار بالأعضاء
2022-04-06 15:36

يواجه النجم الفرنسي السابق إيريك أبيدال ورئيس برشلونة تهمة التورط في عملية اتجار بالأعضاء، في علاقة بعملية زرع الكبد التي أجراها أبيدال سنة 2012.

القضاء الإسباني الذي يحقق في الموضوع منذ 10 سنوات توصّل حديثًا إلى أدلة تُثبت أن المتبرّع بجزء من كبده لا تربطه أية صلة قرابة دموية  بإيريك أبيدال، وفق تقرير علمي أرسله المركز الوطني الإسباني لعلم السموم إلى المحكمة ، الثلاثاء 5 أفريل/نيسان.

وكان النجم السابق لبرشلونة قد أصيب بسرطان الكبد سنة 2011 وصرّح بأن أحد أقربائه قد تبرّع له بجزء من كبده وهو المدعو جيرالد أرماند.

وسيشمل التحقيق رئيس برشلونة، في تلك الفترة، ساندرو روسيل والمدير الأسبق للنادي غوانزو كاستيو، المتهمين بالمساهمة في التسريع في إجراء عملية زرع الكبد وشفاء أبيدال عبر شراء كبد جيرالد أرماند.

 وفي حال ثبوت التهمة على أبيدال والمسؤولين السابقين في البرسا، فإنهم يواجهون عقوبة بالسجن تتراوح بين 5 و8 سنوات.

من جهته، نفى المتبرّع جيرالد أرماند تلقيه أموالا من رئيس برشلونة أو أبيدال مقابل التبرع بجزء من كبده، وقال: “لم آخذ فلساً واحداً، كل ما فعلته هو إنقاذ أحد أفراد العائلة”.

ويعد التسريب الصوتي الذي نُشر سنة 2018 منعرجًا مهمًا في القضية، إذ يفيد التسجيل الصوتي لمكالمة بين روسيل وكاستيو بأنهما اشتريا كبداً بشرياً بطريقة غير شرعية من أجل أبيدال.

وأبيدال من بين أكثر اللاعبين المثيرين للجدل في عالم كرة القدم إذ لا تكاد حياته تستقر على جميع المستويات الرياضية والصحية والعائلية والمهنية.

عناوين أخرى