تونس

قرارات صدرت فجراً…الحكومة التونسية تعلن عن إجراءات جديدة لمواجهة كورونا

أعلنت رئاسة الحكومة فجر الخميس 29 أكتوبر تعليق الدّروس بكافّة المؤسّسات التّربوية والجامعيّة إلى غاية الأحد 8 نوفمبر المقبل، تحسبًا من مزيد تدهور الوضع الوبائي أمام ارتفاع نسق العدوى بفيروس كورونا.

ودعت رئاسة الحكومة في بلاغ أصدرته في الثانية صباحًا من الخميس 29 أكتوبر، كلّ الولاة إلى إعلان حظر الجولان بكافة الجهات من الاثنين إلى الجمعة من الساعة الثامنة ليلًا الى الساعة الخامسة صباحًا ويومي السبت والأحد من الساعة السابعة مساءً إلى الساعة الخامسة صباحًا.

كما يمنع التنقل بين الولايات إلا لضرورة العمل والحالات الإستثنائية التي يمكن تبريرها وغلق المقاهي والمطاعم بداية من الساعة الرابعة مساءً مع احترام طاقة الاستيعاب المحددة ب 30% في الفضاءات المغلقة و 50% من الفضاءات المفتوحة وتنظيم حملات مراقبة يومية مكثفة على مستوى كافة المعتمديات والغلق الفوري لكل من يخالف هذه الإجراءات.

منع التظاهرات وغلق دور العبادة

وتقرّر منع كافة التظاهرات العامة والخاصة بجميع أشكالها ابتداءً من الجمعة 30 أكتوبر إلى غاية الأحد 15 نوفمبر ومنع كافة التجمعات التي تتجاوز 4 أشخاص في الأماكن العمومية باستثناء وسائل النقل، وتعليق ارتياد دور العبادة إلى غاية 15 نوفمبر القادم مع مواصلة العمل بالتوقيت الإداري الاستثنائي إلى غاية نفس اليوم.

وأعلنت رئاسة الحكومة إيقاف الدروس الحضورية في الجامعات العمومية والخاصة مدة أسبوعين واعتماد نظام التواصل البيداغوحي عن بعد مع وضع الإمكانيات اللوجستية للجامعات على ذمة الطلبة الذين لا تتوفر لديهم التجهيزات الضرورية مع عدم غلق المبيتات الجامعية.


وتُستثنى كل المشتريات المتعلقة بمجابهة كورونا من الأمر المنظم للصفقات العمومية وتكليف لجنة خاصة بوزارة الدفاع الوطني يرأسها المدير العام للصحة العسكرية بالإشراف على هذا الملف.

وأوصت رئاسة الحكومة بالالتزام بالتباعد وارتداء الكمامات مذكرة بالإجراءات الردعية لمخالفي الإجراءات الوقائية.