عرب

في اليوم الـ219 للعدوان.. المقاومة تستعرض نجاحاتها في الساعات الأخيرة

أعلنت كتائب القسام اليوم الأحد، تنفيذ عملية مركّبة قرب موقع المبحوح شرق مخيم جباليا في غزة.

وقالت كتائب القسام، في بيان: “تمكّن مجاهدونا من استهداف قوة صهيونية خاصة تحصنت في منزل شرق مخيم جباليا بقذيفتي “TBG” ما أدى إلى وقوع أفرادها ما بين قتيل وجريح”.

وأكّدت استهداف دبابة ميركافا شرق جباليا ثم تفجير منزل مفخّخ بعد أن هرب جنود العدو إليه.

وأشارت إلى أنّها تخوض معارك ضارية ضد قوات الاحتلال في حي الزيتون في مدينة غزة.

وقالت في بيانها: “استهدفنا حشودا لقوات العدو شرقي مخيم جباليا شمال قطاع غزة بقذائف هاون”.

وأضافت: “كما استهدفنا دبابتين صهيونيتين بقذيفتي “الياسين 105″ شرق مخيم جباليا شمالي قطاع غزة”.

وأشارت إلى استهداف 9 دبابات ميركفا وناقلة جند وتفجير عبوة رعدية بقوة خاصة من الاحتلال.

كما لفتت كتائب القسام إلى قصف عسقلان و”سديروت” في مناسبتين.

واعترف الاحتلال بإصابة 50 جنديا خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة في غزة.

في اليوم الـ219 للعدوان على غزة، برزت الخلافات بين المنظومتين العسكرية والأمنية وبين الحكومة في إسرائيل، حيث اتهم جيش الاحتلال الحكومة بعدم استغلال الإنجازات العملياتية في غزة لتحقيق تقدم سياسي، في وقت أعلن فيه مسؤول السياسات الاستراتيجية بمجلس الأمن القومي الإسرائيلي استقالته بسبب عدم اتخاذ الحكومة قرارات بشأن اليوم التالي للحرب.