تونس

فسفاط قفصة في الصدارة.. حصيلة الاحتجاجات خلال أكتوبر

أظهرت إحصائيات للمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أنّ أكتوبر الماضي شهد 180 تحرّكا احتجاجيا، وأنّ أكثر من نصفها تمثّلَ في اعتصامات ووقفات احتجاجية.
وكشف المنتدى في تقرير رقمي نشره على موقعه، أنّ شركة فسفاط قفصة جاءت في المرتبة الأولى للفضاءات التي شهدت تحرّكات احتجاجية بخُمس التحرّكات، وأنّ وسائل الإعلام كانت في المرتبة الثانية بـ23 احتجاجا، وفق الشارع المغاربي.
وجاءت السجون في المركز الثالث بالنسبة إلى الفضاءات التي شهدت احتجاجات خلال أكتوبر الماضي، باحتضانها 20 تحرّكا، بينما توزّعت بقية التحرّكات بين الطرقات بـ17 احتجاجا، ومقرات الولايات بـ15 تحرّكا والمسرح البلدي في العاصمة بـ14 وقفة، إلى جانب أماكن أخرى كالمؤسسات التعليمية ومقرات العمل والأماكن العامة ومقرات الوزارات والإدارات والمؤسسات القضائية والبرلمان ومقرات السيادة والمعتمديات، حسب التقرير الرقمي نفسه.
ووفق التقرير، فإنّ التحرّكات الاجتماعية تركّزت أساسا في ولايات قفصة، تونس، منوبة، القيروان، تطاوين، وسيدي بوزيد، باحتضانها 122 تحرّكا من مجموع 180 احتجاجا.
واحتلّ العمّال صدارة الأطراف التي شنّت تحرّكات خلال الشهر نفسه بقيامها بأكثر من ربع التحرّكات يليها النشطاء بالمجتمع المدني فالأولياء وسواق سيارات الأجرة، إضافة إلى فئات أخرى كالسكان، المساجين، التجار، الفلاحين، المدرّسين، التلاميذ، الطلبة، الصيادلة، الأطباء، المحامين، الموظفين، والصحفيين، وفق بيانات التقرير نفسه.