غوغل يحتفل بذكرى ميلاد أميرة أدب الاحتجاج
tunigate post cover

غوغل يحتفل بذكرى ميلاد أميرة أدب الاحتجاج

2021-06-05 11:43

احتفل موقع البحث “غوغل”، السبت 5 جوان (يونيو)، بالذكرى 91 لميلاد الأديبة والكاتبة المصرية أليفة رفعت المعروفة بـ”أميرة أدب الاحتجاج” والتي اشتهرت بقصصها الجريئة. 

ونشر “غوغل” على واجهة الصفحة الرئيسية له صورة للكاتبة المصرية الراحلة وهي تحمل القلم.

من هي أليفة رفعت؟

ولدت الكاتبة المصرية المثيرة للجدل أليفة رفعت، يوم 5 جوان (يونيو) عام 1930، في العاصمة المصرية القاهرة واسمها الحقيقي فاطمة عبد الله رفعت.

 كتبت أليفة مجموعة من القصص القصيرة التي عكست حياة النساء المصريات في الريف المصري بكل تفاصيلها، كما استطاعت محاكاة عقول المراهقين وما تراودهم من أفكار جنسية مخفية لا يجرؤون على البوح بها.

كتابات جريئة لمواضيع مسكوت عنها 

واجهت رفعت خلال فترة شبابها القمع من قبل والديها اللذيْن أرغماها على الزواج، بدل تحقيق حلمها في الالتحاق بالجامعة وقد ساعدتها هذه التجربة في الكتابة وانتقدت بذلك طريقة التعامل مع المرأة في المجتمع المصري، محتجة على وضع المرأة التي سلبت منها حرية الاختيار، فسميت كتاباتها بـ “أدب الاحتجاج والتي أصبحت فيما بعد أميرته.

كما تناولت أليفة رفعت في مجموعة من قصصها حالة الوحدة التي عانت منها النساء والفصل الحاد بين عالم الرجل وعالم المرأة، داعية الأزواج إلى احترام الرغبات الجنسية لزوجاتهم، كما تطرقت إلى المواضيع الحساسة الأخرى والمسكوت عنها، منها الحديث عن الفضول الذي ينتاب المراهقات والمراهقين، وهو ما أدى إلى مهاجمتها لكتاباتها الجريئة واتهمها البعض بانتقاد التقاليد الإسلامية.

ولقبت أليفة ب “أميرة أدب الاحتجاج” كونها تطرقت في كتاباتها إلى التقاليد الاجتماعية المفروضة على العلاقات الأنثوية والجنس والمعارك العاطفية، فكانت مرآة لحياة المرأة في الريف. 

كتبت أليفة قصتها الأولى عن القرية التي كانت تزورها أسرتها خلال فصل الصيف، حين كانت تبلغ من العمر 9 سنوات.

وأصرت على تحقيق حلمها وواصلت أدبها واستطاعت الالتحاق بجامعة القاهرة لدراسة اللغة الإنجليزية في أواخر الأربعينات، رغم رفض عائلتها. 

أعمالها

ترجمت أعمالها الأدبية إلى عدد من اللغات وذاع صيتها في العالم، فقد ترجم المستشرق دينيس جونسون ديفيز عام 1974، قصتها “عالمي المجهول” إلى الإنجليزية وقد فوجئ بكتابتها لعدد كبير من القصص فقام بترجمتها إلى الإنجليزية أيضا.

تركت أليفة قصصا كثيرة مثيرة للجدل منها “حواء تعود لآدم” و”من يكون الرجل” و”جوهرة فرعون” و”عالمي المجهول” وهي كتابات أدت إلى مهاجمتها لما في كتاباتها من تحد للتقاليد الإسلامية.

توفيت الأديبة أليفة رفعت في 4 جانفي (يناير) عام 1996 في القاهرة ونشر نعيها باسمها الحقيقي فاطمة عبد الله رفعت في أحياء القاهرة.

أليفة رفعت#
أميرة أدب الاحتجاج#
غوغل#

عناوين أخرى