"غرينبيس" تحذر من وقوع كارثة بيئية في خليج قابس
tunigate post cover
تونس

"غرينبيس" تحذر من وقوع كارثة بيئية في خليج قابس

بعد حادثة غرق ناقلة نفط في خليج قابس جنوب تونس... المنظمة الدولية لحماية البيئة غرينبيس تحذر من خطر وقوع كارثة بيئية في البحر الأبيض المتوسط
2022-04-18 16:11

بعد حادثة غرق ناقلة نفط في خليج قابس جنوب تونس، حذرت المنظمة الدولية “غرينبيس” من وقوع كارثة إنسانية وبيئية في أية لحظة إذا لم يتم نقل حمولة السفينة بأسرع وقت ممكن. وأكدت إمكانية تسرب الوقود وانتشاره في مناطق أخرى مطلة على ساحل البحر المتوسط.

وقالت المنظمة في بيان أصدرته اليوم الإثنين، إن تسرب هذه المادة السامة، في البحر قد يشكل خطرا على التنوع البيولوجي الذي تنفرد به المنطقة، إذ تعتبر بيئة قابس بشكل عام مهمة للثروة السمكية وإن تضررها سيتسبب بشكل مباشر  في قطع مورد رزق أهالي المنطقة التي تعتمد على الصيد البحري. 


ودعت السلطات التونسية إلى التدخل السريع لمنع حدوث كارثة بيئية في قابس والتعجيل في تنفيذ الخطة التي وضعتها لإزالة الوقود والتي تتضمن نقل الحمولة وإرسال غواصين لمعاينة وضعية السفينة، والإسراع في وضع حاجز بحري للحد من انتشار المحروقات، وتطويق مكان غرق السفينة. 


كما دعت إلى التسريع في عملية شفط المحروقات المتسربة، والإبلاغ عن حجم هذا التسرب، لمنع وقوع كارثة وحماية مورد رزق العديد من العائلات التي تعاني الفقر والبطالة في المنطقة. 

أما وزير الشؤون الاجتماعية مالك الزاهي فأكد، أن عملية تفريغ شحنة الغازوال من ناقلة النفط الغارقة في خليج قابس، ستتم بالشراكة بين السلطات التونسية والسلطات الإيطالية، مشيرا إلى أن دول عديدة عبرت عن استعدادها لمعاضدة جهود تونس في عملية شفط كمية النفط المحملة على متن السفينة لتفادي وقوع كارثة بيئية. 


وقال الزاهي في تصريح لإذاعة شمس أف أم، الإثنين 18 أفريل/ نيسان 2022، إن طاقم السفينة المكون من 7 أشخاص من جنسيات مختلفة، محل تحقيق بشأن أسباب غرقها. 


وكان  وزير النقل ربيع المجيدي قد أكد عدم وجود تسريبات نفطية وأن الخزانات محكمة الإغلاق ولا يوجد أي تسرب لمادة الغازوال، مشيرا إلى تطويق السفينة بحواجز عالية. 

وأوضح أن الزيوت التي ظهرت على سطح المياه هي زيوت المحرك، مضيفا أنه تم التحكم والتصرف فيها بعد تسربها من المحركات إثر تطويق السفينة بالكامل.

تونس#
خليج قابس#
غرق سفينة نفط#
غرينبيس#

عناوين أخرى