عالم

غالانت: “العملية العسكرية البرية  مستمرة” و”قوات إضافية” ستدخل غزة

أعلن وزير الحرب الإسرائيلي يوآف غالانت عن اعتزام الكيان إرسال قوات إضافية للمشاركة في العملية العسكرية البرية المتواصلة بمدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وقال غالانت في بيان، اليوم الخميس، نقلا عن وكالة الأناضول إن “هذه العملية ستستمر عبر قوات إضافية ستدخل” رفح.

 وفي اليوم نفسه صادقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريع بالإجماع على مشروع قانون لاقى العديد من الاحترازات بشأن تجنيد “اليهود المتدينين”  أو ما يعرف بالـ”الحريديم” للالتحاق بساحة المعركة في القطاع.

وفشلت الحكومات المتعاقبة في التوصل إلى سن قانون توافقي بشأن تجنيد “الحريديم”، بعد أن قضت المحكمة العليا بإعفائهم من الخدمة العسكرية عام 2015.

ويشكل المتدينون اليهود نحو 13% من عدد سكان الكيان المحتل البالغ عددهم قرابة 9.7 ملايين نسمة.

وطالبت أحزاب علمانية إسرائيلية المتدينين بالمشاركة في “تحمّل أعباء الحرب” بعد أن تخلفوا عن الخدمة العسكرية في ظل الحرب على غزة مما زاد في تفاقم خسائر القوات الإسرائيلية.

وتكبّدت قوّات الاحتلال خسائر فادحة منذ بداية الحرب في السابع من أكتوبر الماضي، حيث قتل المئات بفضل عمليات المقاومة، فضلا عن دمار كبير لحق آلياته العسكرية.

وتعلن فصائل “المقاومة” الفلسطينية عن اشتباكات ضارية مع القوات الإسرائيلية بشكل يومي منذ بداية العملية العسكرية البرية في رفح، في السابع من ماي الجاري.