عندما ألغى أمير كويتي هدفا في المونديال
tunigate post cover
رياضة

عندما ألغى أمير كويتي هدفا في المونديال

حادثة غريبة حصلت في مونديال 1982 بطلها أمير عربي… إليك القصّة
2022-11-12 00:11

تزخر ذاكرة كأس العالم طيلة 90 عاما بالأحداث الغريبة والطرائف، كان بعض أبطالها من العرب.

في مونديال إسبانيا عام 1982، شهدت مباراة فرنسا والكويت حادثة فريدة من نوعها في ملاعب العالم. 

فأثناء هجوم فرنسي وحين تمرير الكرة للمهاجم، توقّف لاعبو منتخب الكويت فجأة ظنّا منهم أنّ الحكم أطلق صافرة لوجود المهاجم الفرنسي في موقف تسلّل، لكن في الحقيقة الصافرة كانت قادمة من المدراج.

الموقف أثار احتجاج اللاعبين الكويتيين على الحكم لاحتسابه الهدف، واضطرّ الأمير فهد الصباح، رئيس الاتّحاد الكويتي لكرة القدم، إلى النزول إلى أرضية الملعب للاعتراض.

وبعد توقّف المباراة لدقائق، تراجع الحكم عن احتساب الهدف نزولا عند رغبة الأمير الكويتي ولاعبيه، وانتهت المباراة بانتصار فرنسا بأربعة أهداف لهدف.

طرائف المونديال#
مونديال 1982#
مونديال قطر#

عناوين أخرى