تونس

عملية نادرة.. نجاح جديد للإطارات الطبية بمستشفى سهلول

نجح فريق طبّي بقسم جراحة العظام بالمستشفى الجامعي سهلول في إجراء عمليّة تعتبر نادرة وحرجة، تتمثّل في استئصال ورم خبيث على مستوى الحوض الأيمن مع انتشار في مفصل الورك الأعلى، لمريضة عمرها 23 عاما.

معتقلو 25 جويلية

واستغرقت العمليّة التي أشرف عليها الأستاذ المبرّز في جراحة العظام محمود بن معيتيقْ بمعيّة فريق طبّي، ثماني ساعات، وكلّلت بالنجاح بعد التوصّل لاستئصال الورم بصفة كليّة.

وأفاد الدكتور بن معيتيقٌ موزاييك، أنّ المريضة خضعت للعلاج الكيميائي في مرحلة أولى غير أنّ هذا العلاج لم يثبت نجاعته بحكم أنّ أكثر من نسبة 90 % من خلايا الورم ظلّت حيّة.

وأضاف أنّ الفريق الطبّي قرّر حينها إجراء عمليّة جراحيّة لاستئصال نصف الحوض ومفصل الورك.

واعتمد فريق الأشعة تقنية القسطرة لحقن مادّة تساهم في انسداد العروق التي تغذّي الورم لضمان عدم حدوث نزيف.

وأوضح أنّ عمليّة الاستئصال كانت معقّدة باعتبار قرب الورم من الشرايين والأمعاء والأعصاب ما يعزّز فرضيّة الإصابة بنزيف خلال العملية.

كما اعتبر أنّ عمليّة الترميم ما بعد العمليّة الجراحيّة بدورها صعبة لا سيّما بعد إزالة نصف الحوض تقريبا، مضيفا أنّ الفريق الطبّي استفاد من “عظم” tête de banque من مركز التبرّع بالأعضاء للقيام بالبناء.