على خلفية عملية باريس...ائتلاف الكرامة يُقاضي ليلى حداد
tunigate post cover
تونس

على خلفية عملية باريس...ائتلاف الكرامة يُقاضي ليلى حداد

2021-04-28 15:40

أعلن النائب عن كتلة ائتلاف الكرامة زياد الهاشمي في تصريح لبوابة تونس الأربعاء 28 أفريل (أبريل)، أن كتلته رفعت شكوى لدى قطب مكافحة الإرهاب ضد النائب عن حركة الشعب ليلى حداد على خلفية ادعائها في تصريح إعلامي أنّ منفذ العملية الإرهابية في باريس التي راحت ضحيتها شرطية فرنسية “كان زار مجلس نواب الشعب مع نواب من كتلة ائتلاف الكرامة”.

وأكد الهاشمي معاينة الفيديو الذي يوثّق تصريح النائب ليلى الحدّاد، من قبل عدل تنفيذ وتضمينه في ملف القضية مما سيجعلها في حالة تلبّس ويُسقط عنها الحصانة البرلمانية، حسب قوله.
الإرهابي لم يزُر البرلمان
وفي نفس السياق، نفى مساعد رئيس البرلمان المكلف بالإعلام ماهر مذيوب في تصريح لبوابة تونس، صحّة ما تم تداوله عم زيارة جمال قورشان منفذ العملية الإرهابية بفرنسا المزعومة للبرلمان “بدعوة من كتلة ائتلاف الكرامة”. وأكد في هذا السياق أنّه تم التثبت في الأمر مع الأمن الرئاسي في مجلس النواب ومن سِجلّات زوار البرلمان وتم التأكد من أنه “لم يزر المجلس”.
وكانت النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب قد تعهدت بالبحث في شبهة تورّط مهاجر تونسي في تنفيذ هجوم بسكين على موظفة في الشرطة الفرنسية الجمعة الماضي بمنطقة رامبويي بضواحي العاصمة الفرنسية باريس، وفق ما أفاد به الناطق باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب محسن الدالي.
وأعلن المدعي العام لمكافحة الإرهاب بفرنسا أن التونسي جمال قورشان البالغ من العمر 36 عاما الذي طعن الشرطية، متطرف بما “لا يمكن التشكيك فيه” وكان يعاني من “اضطرابات في الشخصية”.

ائتلاف الكرامة#
الإرهابي جمال قرشان#
ليلى الحداد#
مجلس نواب الشعب#

عناوين أخرى