تونس

عضو اللجنة العلمية لمجابهة كورونا: الوضع الوبائي يستوجب اتخاذ إجراءات أكثر صرامة

قال عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا الحبيب غديرة، السبت 24 أكتوبر في تصريحٍ لبوابة تونس، إن الوضع الوبائي في تونس يستدعي اتخاذ إجراءات إضافية للحد من انتشار الوباء، ووضع معادلةٍ شاملة أكثر صرامة تُؤمّن سير دواليب الدولة وتكون أكثر نجاعةً على الوضع الصحي.
واقترح غديرة فرض حجر صحي شاملٍ على كبار السن، على غرار ما تم في الموجة الأولى، والحد من التنقّل بين المدن والولايات لحصر تفشي الوباء، إضافةً إلى ضرورة تشديد المراقبة والالتزام بالتوصيات الوقائية اللازمة.
كما توجّه مصدرنا إلى بعض وسائل الإعلام وروّاد منصات التواصل الاجتماعي ودعاهم إلى عدم الخوض في مسائل جانبية واستثنائية بطرح موضوع فتح الحدود والمتسبّب الأول في عودة انتشار الفيروس، مشدّداً على أن الوضع الحالي يستوجب استفاقةً جماعيةً.
وحول تقييمه للإجراءات التي اتخذتها الحكومة منذ أكثر من أسبوعين، أفاد حبيب غديرة بأن النتيجة لا يمكن أن تظهر بمجرد مرور هذه الفترة، معتبراً تواصل ارتفاع عدد الإصابات والوفيات سببه قلة وعي بعض المواطنين وعدم التزامهم بالتوصيات.
بدورها، أكّدت الناطقة الرسمية لوزارة الصحة نصاف بن علية، اليوم لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، خطورة الوضع الوبائي خاصة مع اتخاذ نسبة الوفيات منحى تصاعدياً في الفترة الأخيرة.