عالم

عائلات الأسرى تتظاهر أمام مقرّ إقامة نتنياهو

شهد محيط مقر إقامة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بتل أبيب، حالة من الفوضى مساء السبت 4 نوفمبر، بسبب صدامات بين الشرطة ومتظاهرين طالبوا برحيله.
وتجمهر المئات أمام مقر الإقامة، من بينهم أفراد عائلات عدد من الأسرى لدى حماس، مندّدين بسياسة نتنياهو محمّلينه مسؤولية سلامة ذويهم مطالبين إيّاه بالتحرّك لتحريرهم أو الاستقالة.
 وحاول المتظاهرون اقتحام مقر الإقامة مما اضطر الشرطة إلى التدخّل لتفريقهم، ما انجرّ عنه مواجهات.
وتنادي عائلات نحو 245 أسيرا إسرائيليا حكومة الاحتلال بالعمل على تحريرهم، حيث دعت في بيان سابق إلى إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين حتى تُفرج حماس عن أسراهم.
وأظهرت نتائج استطلاع رأي نشرته القناة 13 الإسرائيلية أنّ 76% من الإسرائيليين يطالبون برحيل نتنياهو فورا، فيما يعتبر 56% منهم أنّ إدارته للحرب فاشلة. 
ويعدّ ملف الأسرى عنصرا رئيسيّا في معركة حماس مع الاحتلال، سيكون الأسرى الإسرائيليون ورقة ضغط كبرى لتحرير الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.