عالم

طلاب الجامعات الهولندية يلتحقون بالحراك الجامعي الداعم لغزة

قالت جماعة حقوقية في هولندا في بيان لها، اليوم الاثنين، إنّ محتجّين مؤيّدين للفلسطينيين سيطروا على أبنية جامعية في مدن أمستردام وخرونينجن وأيندهوفن الهولندية، للتنديد بحرب الإبادة الجماعية على غزة.

وأكّد متحدّث باسم جامعة أمستردام احتلال مبناها، وقال: “إنّ الجامعة طلبت من غير المشاركين في الاحتجاج مغادرة المبنى”.

كما أكّدت جامعة أيندهوفن للتكنولوجيا أنّ: “عشرات الطلاب يحتجوّن سلميا في الخارج بالقرب من خيام يتراوح عددها بين 10 و15″، في حين لم ترد جامعة خرونينجن حتى الآن على طلب للتعليق، وفق رويترز.

ويُنظّم الطلبة في هولندا احتجاجات على حرب الكيان المحتل على غزة، منذ الاثنين الماضي، لينضموا بذلك إلى سلسلة الاحتجاجات الطلابية حول العالم، والتي انطلقت شرارتها الأولى في الجامعات الأمريكية.

كما يُنظّم الطلبة في جامعات بأنحاء الولايات المتحدة وأوروبا مظاهرات سلمية، يطالب معظمها بوقف فوري ودائم لإطلاق النار، وأن تقطع الجامعات علاقاتها المالية مع الشركات التي يقولون إنّها تتربّح من قمع الفلسطينيين.

ومنذ السابع من أكتوبر 2023، تشنّ “إسرائيل” حربا مدمّرة على غزة خلّفت أكثر من 113 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.