عرب

ضربات أمريكية بريطانية تستهدف اليمن

غارات أمريكية بريطانية تستهدف 13 موقعا تابعا لجماعة “أنصار الله” الحوثيين في اليمن

شن الطيران الحربي الأمريكي والبريطاني سلسلة من الهجمات ضد أهداف لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن، وذلك للمرة الأولى منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وفق القيادة المركزية بالجيش الأمريكي.

معتقلو 25 جويلية

ونقلت مصادر صحفية ميدانية أن الضربات التي وقعت عند منتصف ليل الخميس-الجمعة، استهدفت عددا من المواقع في عدّة محافظات يسيطر عليها الحوثيون، من بينها محيط مطار صنعاء الدولي وميناء الصليف ومديرية الحوك جنوبي مدينة الحُدَيْدَة.

وحسب المعلومات التي نقلتها وسائل إعلام تابعة للحوثيين، فقد تعرضت مناطق بالعاصمة صنعاء لـ6 ضربات جوية، وذلك بمحيط مطار صنعاء، ومديرية السبعين جنوبي العاصمة، بالإضافة إلى منطقة جربان في مديرية سَنْحان في الريف الجنوبي لصنعاء.

وقالت مصادر طبية وميدانية، إن الضربات تسببت في سقوط 16 قتيلا و30 جريحا على الأقل في حصيلة أولية.

ومن جانبه أفاد بيان للقيادة المركزية الأمريكية، أن الهجمات تمكنت أيضا من تدمير 8 طائرات دون طيار هجومية فوق اليمن والبحر الأحمر.

وأضاف بيان القيادة المركزية أن الضربات الجوية التي نفذت بالتنسيق مع القوات البريطانية، استهدفت 13 هدفا للحوثيين.

ووصف البيان الضربات بأنها، “إجراء ضروري لضمان حرية الملاحة، وجعل المياه الدولية محمية وأكثر أمنا للولايات المتحدة والتحالف والسفن التجارية”.

وكان زعيم جماعة الحوثيين، عبد الملك الحوثي، قد أكد في كلمة بثت تلفزيونيا مساء أمس الخميس، استمرار  تصعيد العمليات التي تنفذها قواته للضغط على الكيان المحتل بهدف دعم صمود الشعب الفلسطيني في غزة، وإسناد عمليات المقاومة.