تونس

صفاقس: الاحتفاظ بـ20 مهاجرا من إفريقيا جنوب الصحراء

 أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية صفاقس 1، ووكيل الجمهورية بالمحكمة، هشام بن عياد، أنه تم الاحتفاظ بـ20 مهاجرا غير نظامي من إفريقيا جنوب الصحراء وتونسيين اثنين يشتبه في تورطهم في حادثة الاعتداء على رجال أمن وحرق سيارة أمنية في مدينة العامرة من ولاية صفاقس الأسبوع الماضي.
وأضاف بن عيّاد في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء مساء الاثنين، أن الأبحاث في الفرقة المركزية لمقاومة الإجرام ببن عروس، قد تسفر عن المزيد من الإيقافات، مؤكّدا أن الأمن مستتب في العامرة في ظلّ التمركز الأمني.

وكان عدد من المهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء قد عمد إلى التهجم والاعتداء على أعوان الحرس الوطني، الذين كانوا يوم الجمعة الماضي بصدد القيام بمهامهم في مقاومة الهجرة غير النظامية بمنطقة الحمايزية من معتمدية العامرة، وإتلاف عدد من المراكب المعدة للإبحار خلسة.

وشهدت المنطقة توترا أمنيا ومواجهات بين الأمن والمهاجرين، مما أدى إلى إصابة عدد من رجال الأمن وحرق سيارة أمنية.