عالم

صانع صفقة القرن ومخطط التطبيع جاريد كوشنر مرشح لجائزة نوبل للسلام

أعلن المحامي الأمريكي آلان ديرشوفيتز عن ترشيحه جاريد كوشنر المستشار السابق بالبيت الأبيض وصهر الرئيس السابق دونالد ترامب لجائزة نوبل للسلام، لدوره في اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل وأربع دول عربية.

معتقلو 25 جويلية

وجاء ترشيح كوشنر ونائبه آفي بيركويتز لجائزة نوبل للسلام، لدورهما في المفاوضات التي أسفرت عن إعلان اتفاقيات التطبيع المعروفة “باتفاقيات أبرهام” بين إسرائيل والإمارات والبحرين والسودان والمغرب.

وأعلنت الاتفاقيات في الفترة بين منتصف أوت ومنتصف ديسمبر الماضييْن.

ورشّح المحامي الأمريكي كلا من كوشنر بيركويتز، بصفته أستاذا فخريا بكلية هارفارد للقانون يحق له تقديم أسماء مقترحة لنيل الجائزة.

وفي رسالته إلى لجنة نوبل، اعتبر ديرشوفيتز “أنّ جائزة نوبل للسلام لا تمنح بسبب الشعبية، كما أنّها ليست تقييمًا لرأي المجتمع الدولي تجاه الأشخاص الذين يساعدون في إرساء السلام، إنّها جائزة للوفاء بالمعايير الصارمة التي حدّدها ألفريد نوبل في وصيته”.

كما أشار المحامي الأمريكي في رسالته إلى جهود السفير الأمريكي السابق لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، والسفير الإسرائيلي السابق لدى الولايات المتحدة رون ديرمر، في صياغة اتفاقيات التطبيع.

من جانبه علّق كوشنر على تشرّفه بهذا الترشيح ضمْن قائمة من الأسماء العالمية المطروحة لنيل الجائزة في أكتوبر القادم.