تونس

سليمان.. حريق هائل بمخزن تبريد مواد أولية لصناعة مشتقات الحليب

تواصل وحدات الحماية المدنية جهودها للسيطرة على حريق هائل اندلع بمخازن تبريد بمدينة سليمان من ولاية نابل.
ونشب الحريق في البداية في فضاء لتخزين الخضر والغلال قبل أن يمتد إلى مخزن آخر ضخم مخصّص لتبريد المواد الأولية تستغله شركة كبرى في صناعة الحليب ومستقاته.
وحسب مصدر خاص من الحماية المدنية لبوابة تونس، فإنّ النيران أتت على المخزن بأكمله وهو يحوي أكثر من 400 طن من السكر وكميات ضخمة من الزبدة والشكلاطة وغيرها من مواد صناعة الياغرت والحليب.
وترجّح مصادرنا أن يؤثر هذا الحريق وما خلفه من خسائر في تزويد السوق بالحليب والياغرت والزبدة.
وأفادت مصادرنا أنّ الحريق يزداد كثافة رغم الجهود الكبيرة المبذولة من قبل فرق الإطفاء، حيث عبّرت الجهات المعنية عن قلقها من استمرار انتشار النيران وخطورة تأثيرها في المنطقة المحيطة.
وعلى الرغم من التعزيزات من مختلف المدن، فإنّ الحماية المدنية ما تزال تحاول السيطرة على الحريق، حيث استعملت أكثر من 3000 لتر من الماء منذ تدخّلها عشية أمس الأربعاء.
وما تزال أسباب الحريق مجهولة لدى السلطات المختصة التي ستفتح بحثا تحقيقيا في وقت لاحق.