تونس

سعيد: تونس ملتزمة بتطبيق الاتّفاق مع إيطاليا حول الهجرة

أكّد رئيس الجمهورية قيس سعيّد حرص تونس على الوفاء بالتزاماتها في ما يتعلّق بالاتّفاق مع روما حول ملف الهجرة غير النظامية، مشيرا إلى  عمل القوات الأمنية في الأسابيع الماضية بخصوص تفكيك عدد كبير من شبكات تنظيم الهجرة ورعاية السلطات التونسية بالمهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء.


وأضاف سعيّد، لدى استقباله وفدا إيطاليًّا يرأسه وزير الخارجية أنطونيو تاياني الجمعة 20 أكتوبر، أنّ الاتّفاق الذي تمّ توقيعه اليوم بين تونس وإيطاليا لوضع إطار قانوني للهجرة، يجب أن ينسحب على بقيّة دول الحوض المتوسّط.

وبحث سعيّد وضيوفه سبل توظيف الاتّفاق الثنائي حول الهجرة لتستفيد منه كلّ الأطراف وتقلّص من الموجات غير النظامية التي تستفيد منها فقط الشبكات الإجرامية للاتجار بالبشر.

كما تناول اللقاء رئيس الدولة استكمال مسار تونس روما الذي انطلق في شهر جويلية الماضية في العاصمة الإيطالية، مؤكّدا أنّ المحطة الثانية من المسار ستستكمل في تونس.

وشدّد سعيّد على ضرورةالقضاء على الأسباب التي أدّت إلى هذه الظاهرة غير الإنسانية في الدول التي تنطلق منها موجات المهاجرين.

ووقّعت تونس وإيطاليا اليوم الجمعة اتّفاقا ثنائيا، يقضي بقبول إيطاليا 4000 مهاجر تونسي بشكل نظامي للعمل في قطاعي الزراعة والصناعة.