تونس

زوجة الصحبي عتيق تحذّر من تدهور وضعه الصحي

حذّرت زينب المرايحي زوجة القيادي بحركة النهضة الصحبي عتيق، من تدهور حالته الصحية بعد مرور 14 يوما على دخوله في إضراب مفتوح عن الطعام، وفي ظلّ عدم تسجيل أيّ تقدّم بشأن قضيته وعدم دعوته إلى التحقيق.
وأشارت المرايحي في تدوينة نشرتها على فيسبوك إلى عدم تسجيل أيّ تقدّم في مسار الأبحاث، خاصة دعوة أعوان الأمن الذين اتّهمهم الشاهد في القضية بالتورّط، معتبرة أنّ الهدف هو الإبقاء على الصحبي عتيق في السجن، “أيّا كانت الحجة وإن اقتضى الأمر الفبركة والتزوير والتلفيق إلى درجة الفضيحة”، حسب المنشور.
وحمّلت المرايحي مسؤولية وضع عتيق الصحي لقاضي التحقيق الذي أصدر بطاقة الإيداع بالسجن في حقّه، وهو “يدرك تمام الإدراك أنّه مظلوم وبريء من كل التّهم المنسوبة إليه”، حسب قولها. 

معتقلو 25 جويلية