تونس سياسة

رياض الشعيبي لبوابة تونس: سعيّد يخشى صندوق الانتخابات

“الرئيس سعيّد يسعى إلى فرض منوال الانتخابات السائدة زمن بن علي”.. قيادي بجبهة الخلاص يعلّق

قال القيادي بجبهة الخلاص الوطني رياض الشعيبي، إنّه لا يوجد تفسير للتلكؤ في تحديد موعد الانتخابات الرئاسية، وفي وضع العوائق أمام تقديم كثير من المترشّحين المحتملين لترشّحاتهم، سوى أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيّد يخشى من الصندوق ومما يمكن أن يفرزه.
وأضاف في تصريح خاص لبوابة تونس: “في الديمقراطية هناك منافسة سياسية، والأصل في الاشياء أنّ من يقبل بالديمقراطية يقبل بالفوز والخسارة، لذلك فهذه الممارسة لا يمكن أن تكون منافسة ديمقراطية”.
وذكر الشعيبي أنّه إلى غاية اليوم وقبل ثلاثة أشهر من الموعد المفترض للانتخابات الرئاسية، لم يتحدّد بعدُ تاريخ الاقتراع، وبعد أن أعلن كل المترشّحين عن نيّتهم الترشّح للانتخابات، وقع تتبّعهم وافتعال قضايا ضدهم والحكم عليهم.
وتابع: “لا يوجد تفسير لهذا الأمر سوى أنّ رئيس الدولة يخشى بالفعل من الصندوق ويخاف شعبه، وفهم جيّدا أنّ ثقة الشعب فيه اهتزت، وأنّ نسبة 70% من الأصوات التي حصل عليها في انتخابات 2019 بعد أن التفت حوله كل القوى السياسية، أصبح غير قادر الآن أن يحصل عليها، وبل ربما غير متأكّد من فوزه بالانتخابات، إلّا إن كانت هناك منافسة نزيهة وترشّحات جدية”.
ولفت رياض الشعيبي إلى أنّ الرئيس سعيّد “يسعى إلى فرض منوال الانتخابات الرئاسية التي كانت سائدة زمن الرئيس الأسبق بن علي”، بعد أكثر من 10 سنوات على الثورة، وقرابة 6 محطات انتخابية شهد لها العالم بالنزاهة والشفافية.
واستدرك قائلا: “بعد كل هذا نجد أن رئيس الدولة يريد أن يعود بنا إلى انتخابات بن علي المرشّح الأوحد، والذين يترشّحون معه يترشّحون لمساندته وليس لمنافسته”.